"بيجلدوا نفسهم زي الشيعة".. سناجل لكن شرفاء يكتسح تويتر

سعيد صالح في "العيال كبرت"

2/14/2020 12:01:43 PM
تريندات

في الوقت الذي يحتفل فيه المرتبطون في العالم، اليوم، بعيد الحب "valentine's day"، يجلس فيه غير المرتبطين في منطقة وسطى بين السخرية من المتزوجين و"الحبيبة"، وبين البحث الندم على مرور العمر دون الوقوع في علاقة جادة مثل غيرهم.

وكعادة كل عام، يتصدر عيد الحب valentine's day، قائمة الأكثر بحثًا في مواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما حدث اليوم، حين دشن رواد موقع التغريدات القصيرة تويتر "هاشتاج" بعنوان"سناجل لكن شرفاء"، ومن خلاله يرصد "اليوم الجديد" أبرز مشاركات المتفاعلين مع هذا الهاشتاج:

اعتبر أحد المتفاعلين مع هاشتاج "سناجل لكن شرفاء" أن الزواج، أو الارتباط بشكل عام، يشبه السيارات المتهالكة القديمة، فنشر صورة لمجموعة من هذه العربات القديمة، تتوسطها أخرى حديثة للغاية، وذات مظهر جيد، وهو ما اعتبره أكبر تشبيه للفرق بين المتزوج والأعزب.

وفي نفس السياق سار العديد من المغردين، معتمدين على مشاهد من الأفلام المصرية الكوميدية، حتى وإن كانت أحداثه لا تعبر عن عيد الحب valentine's day، لكن ذكاء رواد موقع "تويتر"، جعلهم يجعلون من تلك المشاهد معبرة عما يريدونه من سخرية.

وأبرز الأفلام، التي استعان بها رواد موقع التغريدات القصيرة، في هاشتاج "سناجل لكن شرفاء"، كانت: "صعيدي في الجامعة الأمريكية، حاحا وتفاحة، والسفارة في العمارة، وأفواه وأرانب، ورمضان مبروك أبو العلمين حمودة".

وفي الصور التالية، رصد لأبرز تفاعلات مغردي "تويتر" على هاشتاج "سناجل لكن شرفاء":

 

اليوم الجديد