الكردي يستعرض دور جامعة الإسكندرية في مكافحة الفساد

رئيس جامعة الإسكندرية

2/12/2020 2:22:21 PM
أخبار

قال الدكتورعصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية، إن مصر تشهد طفرة كبرى في مواجهة الفساد تنفيذًا للإستراتيجية القومية لمكافحة الفساد 2019/2020، واعمالاً لنص المادة 218 من الدستور المصري 2014، والتي ألزمت الدولة بمكافحة الفساد، مشيرًا إلى أن الجامعة تلتزم بإتخاذ كافة التدابير والإجراءات الوقائية لنشر قيم النزاهة والشفافية والتوعية بمخاطر الفساد.

وأكد أنه في هذا الصدد فأن الجامعة فعلت تدريس مقرر مكافحة الفساد بكلياتها منذ العام الماضى للحد من هذه الظاهرة التي تعرقل أى إقتصاد في العالم.

جاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها جامعة الإسكندرية بالتعاون مع هيئة الرقابة الإدارية، اليوم الاربعاء،  تحت رعاية اللواء شريـــف سيف الدين، رئيس هيئة الرقابة الإدارية، بعنوان" نشر قيم النزاهة والشفافية والتوعية بمخاطر الفساد"، بحضور نواب رئيس الجامعة، وقيادات من هيئة الرقابة الإدارية، والأمن القومى، وعمداء ووكلاء وأعضاء هيئة التدريس وأمناء الكليات بجامعة الإسكندرية، وذلك بالقاعة الكبرى بكلية التمريض بالجامعة، بهدف تعميق التواصل بين الجهات الرقابية المختلفة وكافة فئات المجتمع الجامعى لخلق مشاركة مجتمعية فعالة للقضاء على الفساد ونشر قيم الشفافية والنزاهة

وأضاف أنه تم وضع الإستراتيجية الأولى لمكافحة الفساد 2014/2018 ثم وضع الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد حيث تأسست على رصد أهم مظاهر الفساد والتحديات وسبل التغلب عليها.

 وأكد الكردى أن جامعة الاسكندرية لديها خطة ممنهجة لمكافحة الفساد والتوعية بمخاطره من خلال تبنى أليات مرتبطة بالإدارة الرشيدة وتطبيق مبدأ الثواب والعقاب، مشيرًا إلى أنه ليس هناك أحد فوق المحاسبة، لاسيما أن الجامعة تؤمن في سياستها باللامركزية في كافة كلياتها ومعاهدها ومستشفياتها والهيئات التابعة لها، بهدف إقامة مجتمع جامعي يدرك مخاطر الفساد ويرفضه ويكافحه.

 وأشار الكردي أن الجامعة نفذت كافة الإجراءات المطلوبة منها ضمن الاستراتيجية القومية 2019 /2020، ففى عام 2015 صدر قرار رئيس الجامعة بتشكيل لجنة مكافحة الفساد، وقد عملت هذه اللجنة في ضوء ما تضمنته الإستراتيجية الأولى 2014/2018 ، وفي سبتمبر 2019 صدر قرار رئيس جامعة الاسكندرية بتشكيل لجنة في إطار تنفيذ الاجراءات المتطلبة من الجامعة لتنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد 2019/2022، وذلك طبقا للدليل الاسترشادي لتقارير المتابعة الدورية للجهات المشاركة في تنفيذ الاستراتيجية الصادر من الأمانة الفنية للجنة الوطنية الفرعية التنسيقية للوقاية من الفساد ومكافحته عام 2019.

واستطرد: تضمن الدليل الأهداف والاجراءات المتطلبة من الجامعات ودور اللجنة المنوط بها تنفيذ هذه الاجراءات بصفة شهرية ودورية وذلك بالتواصل مع الجهات المختصة، مؤكدًا أن الجامعة تعمل على تطوير الجهاز الإداري والتحول الرقمي في كافة خدماتها، مشيرًا أن ميكنة كافة الإدارات والتحول الرقمي سيقضي على الفساد من منابعه.

فيما استعرض اللواء خالد سعيد، وكيل هيئة الرقابة الإدارية ورئيس مكتب الإسكندرية، اختصاصات هيئة الرقابة الإدارية بالدولة طبقا للدستور المصري2014، ودور الهيئة في مجال منع ومافحة الفساد والتي يأتي من بينها التحرى خلف أسباب القصور في العمل واقتراح كافة السبل لتلافيها.

كما أكد أنه سعيد بالتعاون الكبير بين الهيئة وجامعة الإسكندرية، مشيرًا إلى أن الهدف من الندوة هو التواصل بين الهيئة وكافة فئات المجتمع الجامعي للحد من ظاهرة الفساد، المتواجدة في كل دول العالم سواء النامية أو المتقدمة ولكن بنسب ودرجات مختلفة.

وأشار إلى أن الإستراتيجية القومية لمكافحة الفساد تستند على ثلاثة محاور وهي دور الأجهزة الرقابية ودور هيئة الرقابة الإدارية والمشروع القومى للبنية المعلوماتية.

وأضاف أن الهيئة تسعى للتعاون مع كافة الجهات في الدولة والجامعات لإنتاج أجيال تدرك معنى الفساد وتعمل على مكافحته، لافتا إلى أن مصر تتحول رقميا ابصورة كبيرة جدًا لتخفيف الأعباء عن المواطن المصرى وتقديم خدمة متميزة وسريعة من خلال قاعدة بيانات الكترونية محكمة تمامًا.

 

اليوم الجديد