مع اقتراب الفلانتين... شباب: "حب إيه اللي انت جاى تقول عليه؟"

صورة أرشيفية

2/10/2020 5:08:44 PM
تريندات

تداول رواد موقع التدوينات "تويتر" مقولة #الحب_أم الفلوس، بمناسبة اقتراب عيد الحب الذي ستحلُّ ذكراه يوم 14 فبراير المقبل.

وقالت هبة يحيى طالبة بكلية اللغة العربية جامعة الأزهر: "من اختار الحب ظن أنه ألحق بالجنة، ستغريه الأزهار المعلقة على باب الحب، ويستمتع قليلا بسماع أشعار لوركا ويذوب في كلمات أغاني العندليب الأسمر لكنه في نهاية المطاف سيموت أعزبا مثله، ومن اختار المال سيظن نفسه الثري العربي التى تحلم به كل فتاة، فهو قارون زمانه لديه من الأموال ما يسهل له أي شيء لكن سرعان ما سيموت غريقا بأملاكه كصاحبه قارون فما لنا ألا نرضى بالقناعة كما فعل يوسف فأصبح ملكا".

وقال وائل محمود، "عامل: "الفلوس طبعا أهم من الحب، فالحب زائل مهما كان قوي، أما الفلوس فهي الباقية وهى ما تساعد على المعيشة واستكمال الحياة".

وأضاف: "من غير الفلوس مش هعرف أكمل الشهر، أعمل إيه بالحب؟! وأنا مش معايا مصاريف عيالي".

أما حسن بيومي فكان له رأيًا مغايرًا، فقال: أختار الحب بالطبع لأن الراحة النفسية تسبق الراحة المادية، الحب والسعادة طبعًا قبل المال فمهما ملكت من ملايين لن تشعر بالسعادة بل ستتمنى صرف كل أموالك للحصول على الحب والسعادة، ولكن الإنسان خلق شقيًّا ولو أعطي كنوز الأرض بما فيها لن يقنع كل صاحب شأن سوف ينظر لما ليس عنده".

أما حمزة دياب فقال: الفلوس تجيبلك الحب، والأصدقاء، واحترام الناس، والنفسية الحلوة، وتسفرك وتزوجك وتجيبلك كل شي نفسك فيه، وبدون الفلوس تعيش تعيس".

وتابع: "الحب لا يدوم من دون فلوس، ولكل حب نهاية، لكن الفلوس هي سعادة من بعد الله سبحانه وتعالى، حتى الحب يأتي بالمال".

اليوم الجديد