المتحف الكبير يستقبل حفيدة الزعيم نيلسون مانديلا

1/29/2020 4:05:33 PM
كل يوم

استقبل المتحف المصري الكبير في ميدان الرماية، حفيدة الزعيم نيلسون مانديلا، وكان في استقبالها اللواء عاطف مفتاح المشرف العام على مشروع المتحف المصري الكبير والمنطقة المحيطة.

وتضمنت الزيارة جولة داخل معامل الترميم بمركز الترميم، والبهو، حيث تمثال الملك رمسيس الثاني، والدرج العظيم والموقع الإنشائي للمتحف وقاعات العرض.

وانبهرت حفيدة مانديلا بضخامة المتحف، معربة عن سعادتها بما شاهدته من إنجاز في هذا المشروع الضخم الذي ينتظر العالم كله افتتاحه.

ويذكر أن المتحف المصري الكبير يقع على بعد أميال قليلة من غرب القاهرة بالقرب من أهرامات الجيزة، ويتم بناؤه ليكون أكبر متحف في العالم للآثار، ليستوعب 5 ملايين زائر سنويًا، بالإضافة لمباني الخدمات التجارية والترفيهية ومركز الترميم والحديقة المتحفية التي سيزرع بها الأشجار التي كانت معروفة عند المصري القديم.

وأطلقت مصر حملة لتمويل المشروع الذي تقدر تكلفته بحوالي 550 مليون دولار، تساهم فيها اليابان بقيمة 300 مليون دولار كقرض ميسر، لكن أول محاولة لجمع المال اللازم لبناء هذا الصرح العملاق، تمثلت في المعرض الجديد للآثار المصرية في متحف الفنون في مدينة لوس أنجلوس بالولايات المتحدة الأمريكية، تحت شعار "توت عنخ آمون والعصر الذهبي الفرعوني".

ومن المقرر أن يضم المتحف أكثر من 100 ألف قطعة أثرية من العصور الفرعونية، واليونانية والرومانية؛ مما سيعطي دفعة كبيرة لقطاع السياحة في مصر.

اليوم الجديد