المخرجة نهال نبيل: بكاء أصالة في الكليب حقيقي

المخرجة نهال نبيل- أرشيفية

1/22/2020 6:16:55 PM
فن

من النسخة الورقية لجريدة اليوم الجديد 

 «الكليب مش مسروق والناس اللى بتقول كده مش فاهمة حاجة»

نادراً فى مصر أن تكون أغنية خليجية تريند رقم 1 على اليوتيوب

حقق كليب الفنانة السورية أصالة «شامخ» نجاحاً كبيراً عقب طرحه يوم الخميس قبل الماضى، الموافق 9 يناير، متخطية حتى الآن حاجز الـ4 ونصف مليون مشاهدة، على موقع الفيديوهات (يوتيوب) فقط، حتى إنه تصدر قائمة الأكثر مشاهدة لفترة طويلة بعد طرحه، والأغنية من كلمات الأمير بدر بن محمد، ألحان عبدالعزيز المعنى، وتوزيع منتصر محمد على، وفيديو الأغنية من إخراج نهال نبيل.

من جانبها، عبرت مخرجة العمل المطربة نهال نبيل عن بالغ سعادتها بالنجاح الذى حققته من خلال كليبها «شامخ»، وما زال مستمراً مع تزايد أعداد المشاهدات كل يوم وتداول وتحميل الكليب.

وأضافت «نهال»، فى تصريحات خاصة لـ«اليوم الجديد»، أنها توقعت نجاح الكليب قبل طرحه ودخوله قائمة التريند على «اليوتيوب»، وأنه سيكون مختلفاً عن أى عمل تم طرحه قبل ذلك، ولكن ما لم تتوقعه هو أن يكون رقم واحد فى القائمة محلياً وعربياً، والعشرين عالمياً، لافتة إلى أن ما كان يطمئنها من النجاح التعب والمجهود الذى بذلته حتى يخرج الكليب بهذه الصورة، متابعة: «لا يحدث فى مصر أن تكون أغنية خليجية تريند رقم 1 على اليوتيوب».

ولفتت إلى أنها هى من قامت بنفسها على عملية المونتاج و«الإيديت» الخاص بالكليب؛ لأنها هى الوحيدة التى تعى جيداً ما تريده أن يصل للمشاهدين، إلى جانب كونها مطربة مما يساعدها على الشعور بكل المشاعر التى تخرج من الأغنية، فتعمل أذنها مع يديها وعينها اتجاه أى عمل غنائى، متابعة: «ولما يكون المخرج فى نفس الوقت هو المونتير يستطيع أن يضيف كثيراً للعمل ويخرج وجهة نظره صحيحة للمشاهدين».

وأعربت «نبيل» عن سعادتها بتعاونها مع أصالة فى عمل غنائى، خصوصاً أنها تمتلك شخصية جميلة راقية وطيبة، وتمتلك أيضاً خبرة طويلة فى عالم الغناء تعلمت منها وأضاف لها، مشيرة إلى أنها مثلت جيد جداً فى «شامخ» وأعطتها أكثر ما كانت تريده منها.

ونوهت «نهال» بأن طلاق أصالة من زوجها المنتج طارق العريان، أثر كثيراً على حالة الكليب، وجعلها تخرج مشاعرها وأحاسيسها بشكل أكبر وساعدها على خروج مشاعرها للجمهور ودخولها فى المود بهذا الشكل، حتى إنها تعجبت من بكائها؛ لأنه كان حقيقياً، موضحة بأنهم وقت تنفيذهم الكليب لم يكن هناك أى تفاصيل عن الانفصال، ولكن الحالة والوضع الأسرى السيئ جعلاها فى هذه الحالة، وبالنسبة لها مع فريق العمل كانوا حريصين على «بروزة» على كل هذه المشاعر وخروجها كما هى للجمهور.

وعن ترشيحها لإخراج الكليب من البداية، أوضحت أنها صديقة لميدو حلمى الذى يدير حسابات أصالة، ومواقع التواصل الاجتماعى، وصديقة أيضاً لأنس نصرى، شقيق المطربة، وهما من قاما بترشيحها لإخراج الكليب، وعقدت معهما العديد من الجلسات للوصول إلى عدد من الأفكار، وتم الاستقرار فى النهاية على الفكرة التى قدمت بالكليب.

وأضافت أن كليب «شامخ» تدور فكرته حول حالة من الضعف، فتظهر أصالة جالسة على كرسى وبيدها «كانيولا طبية»، تحاول الوقوف وعند كل محاولة تسقط، كما يعبر عن مرورها بحالة من الضيق، فتجدها تجلس فى غرفة ضيقة مغلقة بالزجاج، وعندما تظهر وحولها كل شىء باللون الأسود، يعبر هذا عن الظلام الذى تعيش به، أما اللون الأبيض فهو يعبر عن النقاء الذى بداخلها وحالتها الواقعية، بينما اللونان الأزرق والأحمر يعبران عن خيالها وما تحلم به».

وأوضحت أن هذه ليست تجربتها الإخراجية الأولى، فلديها العديد من الأعمال من بينها «كان واحشنى» و«لو حبيت ترجعلى»، ومؤخراً كليب «عندى أحلى» للفنان السعودى إسماعيل مبارك، و«بفتكرك» لميرفت وجدى، ولشقيقها خالد نبيل كليب «خير البشر» و«صفا رمضانى»، و«مكسر الدنيا» لمكحل.

أما فيما يخص الجدل الذى أثير حول سرقتها فكرة الكليب وبعض مشاهده من الأغنية الأمريكية «Dear Society»، للمطربة Madison Beer، أكدت نهال نبيل، أن كليبها لا يشبه أى كليب آخر، سواء فى السيناريو أو الإخراج وحتى الكادرات التى أخذتها، وهذه قصة، والكليب الآخر للمطربة الأمريكية قصة أخرى تماماً، متابعة: «ممكن يكون فى تشابه ببعض العناصر التى ممكن أن يراها أى أحد فى أى كليب كديكور أو إكسسوار أو إضاءة، والمشكلة أن من يقولون بأنه مسروق لم يشاهدوا فى الأساس الكليبات التى قالوا إنه سرق منها، هم يتداولون صوراً فقط متشابة، فلابد أن يكون هناك إدراك أوسع للمعنى الموجود فى الكليب».

وأنهت المطربة والمخرجة نهال نبيل حديثها عن أعمالها المقبلة، مشيرة إلى أنها بالنسبة للإخراج فلا يوجد أى شىء جديد، ولكنها تتمنى التعاون مرة أخرى مع أصالة. أما بالنسبة للساحة الغنائية، فتستعد لطرح فيديو كليب جديد لها من إخراجها ومونتاجها أيضاً، بعنوان «لو بيحبك هيرجع»، خلال الأيام القليلة الماضية، من كلمات الشاعر تامر حسين، وألحان أحمد حسين، وتوزيع شقيقها خالد نبيل، وإنتاج «مزيكا»، وتم تصويرها فى فرنسا، بجانب العديد من الأعمال التى ستعلن عنها وقت طرحها.

اليوم الجديد