هذه أفضل شركة لـ«إنترنت الأشياء الصناعية» لهذا العام

جيمس جونسون مدير "آي. أو. تي. بريك ثرو"

1/6/2020 1:34:25 PM
تكنولوجيا

اختيرت "إيمرسون" (Emerson)، إحدى الشركات العالمية المتخصصة في مجال تكنولوجيا الأتمتة والبرمجيات كـ "أفضل شركة لإنترنت الأشياء الصناعية لهذا العام" من قبل "آي. أو. تي. بريك ثرو" (IoT Breakthrough) وذلك للسنة الثالثة على التوالي.

وتم منح "إيمرسون" هذه الجائزة تقديرًا لالتزامها بمساعدة العملاء في القطاعات الصناعية، مثل الكيماويات، وعلوم الحياة، والطاقة، والنفط والغاز، على تحديد وتنفيذ مسار عملي وناجح للتحول الرقمي.

وطرحت "إيمرسون" مؤخرًا قسمًا جديدًا مُخصصًا للتحول الرقمي، يجمع ما بين تكنولوجيا الاستشعار الرائدة والتحليلات التشغيلية وقدرات الخدمات الموسعة من "إيمرسون"، من أجل تقديم حلول رقمية تساعد العملاء على مواجهة التحديات في مجال التحول الرقمي.

 وتكرم جوائز "آي. أو. تي. بريك ثرو"، التي استقبلت أكثر من 3.700 ترشيحًا لمسابقة العام 2020، الشركات المبتكرة والتقنيات الحديثة والمنتجات من حول العالم، والتي حققت تميزًا ضمن فئات إنترنت الأشياء، بما في ذلك الصناعية والمؤسسية والاستهلاكية، وكذلك تكنولوجيا المنازل الذكية.

وأظهر استطلاع حديث أجرته "إيمرسون" أن أكثر من 70% من الشركات ليس لديها رؤية لتحليل البيانات، وخارطة طريق واضحة لتحقيق النجاح في مجال التحول الرقمي.

وقال ستوارت هاريس، رئيس المجموعة لقسم التحول الرقمي في "إيمرسون": "إن مجال تكنولوجيا إنترنت الأشياء الصناعية هو مجال مزدحم، ويمكن أن يكون مربكًا، ولذلك فإن هدفنا هو مساعدة العملاء على تحقيق تحسن ملموس في أعمالهم من خلال استراتيجية مركزة وتبني التقنيات ذات الصلة، ويؤكد حصولنا على هذه الجائزة، ريادتنا وامتلاكنا لقدرات أثبتت جدارتها في تحقيق نتائج قابلة للقياس في مجال التحول الرقمي".    

 ولمساعدة العملاء على تحقيق التحول الرقمي المنشود، تُعد منظومة "بلانت ويب" الرقمية من "إيمرسون" على مستوى عالي من التطور، مما يمكَن الشركات من التركيز على المجالات ذات الأولوية من خلال خارطة طريق عملية مصممة لاحتياجات وجهوزية أعمالهم.

ووفقًا لنفس الاستطلاع الذي أجرته شركة "إيمرسون"، فإن 26% فقط ممن شملهم الاستطلاع يقومون بتوسيع نطاق نماذج التحول الرقمي، مما يعيق إمكانيات التقنيات الجديدة من تحسين الأداء على نطاق واسع.    

وتواصل "إيمرسون" توسيع وتعزيز قدرات منظومة "بلانت ويب" من خلال الشراكات الاستراتيجية والاستثمارات والابتكار وبناء محفظة التحليلات التشغيلية الأكثر شمولية في هذه الصناعة، وتساعد هذه الموارد المخصصة معًا في توجيه العملاء نحو الاستراتيجية الصحيحة للتحول الرقمي وتبني البرامج التي تسرع من تحقيق أعلى درجات الأداء.    

 وقال جيمس جونسون، مدير عام "آي. أو. تي. بريك ثرو": "إن سوق إنترنت الأشياء الصناعية مليء بالقضايا المعقدة والوعود المربكة، والذي تتطلع فيه الشركات إلى تبني الابتكار والتكنولوجيا الجديدة مع الاستفادة من استثماراتها القائمة".

وتعمل شركة "إيمرسون" على دخول هذا السوق المزدحم كشركة رائدة في مجال الأتمتة الصناعية من خلال التركيز المستمر على الشراكة مع عملائها، ومساعدتهم على تحديد وتنفيذ مسار عملي ناجح للتحول الرقمي.

اليوم الجديد