طلب خاص من «العناني» لـ«يوليوس» بشأن «مجمع الأديان»

أثناء الزيارة

1/6/2020 10:53:22 AM
كل يوم

تفقد الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، واللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، واللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، أعمال التطوير الجارية بالمنطقة المحيطة بمجمع الأديان بمصر القديمة، كما زاروا الكنيسة المعلقة وكنيسة أبو سرجة وكنيسة السيدة العذراء بالمعادي، والتي تُعد من بين نقاط مسار العائلة المقدسة بمحافظة القاهرة، وذلك بحضور عدد من قيادات وزارتي السياحة والآثار والتنمية المحلية ومحافظة القاهرة.

وكان في استقبالهم نيافة الأنبا يوليوس، النائب البابوي، وأسقف عام كنائس حي مصر القديمة والمنيل وفم الخليج، وعدد من الأساقفة، وقدم الوزراء التهنئة إلى الأنبا يوليوس، وكافة الأخوة الأقباط بمناسبة عيد الميلاد المجيد والسنة الميلادية الجديدة.

وخلال الجولة، استمع الدكتور العناني واللواء شعراوي، إلى عرض من الأنبا يوليوس حول الأعمال الجارية في المنطقة المحيطة بمجمع الأديان، كما قدم عدد من المطالب الخاصة بتسهيل حركة الزائرين للمجمع خاصة في ظل توافد أعداد كبيرة خلال الفترة الأخيرة، كما تم مناقشة الأعمال الخاصة بتطوير نظم المراقبة والإطفاء والتهوية بالكنيسة المعلقة، بالإضافة إلى الاهتمام بمستوى النظافة والتجميل بالشوارع المحيطة لمجمع الأديان.

وقدم الأنبا يوليوس، الشكر للوزراء والمحافظ وكافة قيادات الوزارتين ومحافظة القاهرة على الجهود التي تم القيام بها خلال الفترة الماضية.

كما تم الإشارة خلال اللقاء، إلى ما قامت به محافظة القاهرة من أعمال تطوير المنطقة والتي تمثلت في وضع حوالي 164 نخلة أمام مدخل سوق الفسطاط وشارع الإمامين وأمام مسجد عمرو بن العاص.

 وأكدت المحافظة أنه جاري إعادة تجهيز أرصفة المشاة بالمسارات الداخلية لمنطقة مجمع الأديان، بداية من طريق الخيالة حتى مسجد عمرو بن العاص والقيام ببعض أعمال التطوير لمنطقة مصر القديمة.

ومن جانبه، أكد "شعراوي" على أهمية الالتزام بالجدول الزمني الذي تم وضعه للانتهاء من البنية الأساسية لهذا المشروع القومي الهام في ظل اهتمام ومتابعة القيادة السياسية لكافة التطورات الخاصة بالمشروع، وتنفيذ تكليفات السيد رئيس مجلس الوزراء بتذليل كافة العقبات أمام هذا المشروع.

اليوم الجديد