أطلقت وزارة السياحة والآثار اليوم الخميس جولة أثرية جديدة داخل متحف الفن الإسلامي لعرض وشرح زير رخامي يرجع

رمضان,مصر,شهر رمضان,السياحة,متحف الفن الإسلامي

السبت 30 مايو 2020 - 04:15
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بالفيديو| حكاية الزير الرخامي الذي يرجع للعصر المملوكي في متحف الفن

متحف الفن الإسلامي
متحف الفن الإسلامي

أطلقت وزارة السياحة والآثار، اليوم الخميس، جولة أثرية جديدة داخل متحف الفن الإسلامي؛ لعرض وشرح زير رخامي يرجع إلى العصر المملوكي، وحامل (كلجة) مصنوع من الرخام مصر يرجع إلى العصر الفاطمي أو الأيوبي، تم نقلهما إلى المتحف من مسجد ومدرسة تتر الحجازية التي شُيدت سنة761 هـ/ 1359 م.

وقالت وزارة السياحة والآثار، في بيان صحفي صادر عنها اليوم الخميس، إن هذا الزير مصنوع من الرخام الأبيض يُزين رقبته كتابات كوفية بارزة، ومن أسفله 4 سمكات، أما البدن فيزينه فروع وأوراق نباتية، والكلجة، حامل زير، فهي مصنوعة من الرخام ولها 4 أرجل، عليها كتابة كوفية، ويزين جوانبها أشكال حيوانية.

مسجد ومدرسة تتر الحجازية

مدرسة وقبة تتر الحجازية أنشأتها السيدة تتر ابنة الناصر محمد بن قلاوون، وعرفت بالحجازية نسبة إلى زوجها ملكتمر الحجازي وكان إنشاؤها على دفعتين؛ أولًا القبة سنة 1347 ثم المدرسة عام 1359م.

ويحيط بالإيوانين وبالصحن طراز من الجص مكتوب به آيات من القرآن يتخللها فروع زخرفية وينتهي من أعلاه بحلية على شكل شرفات.

وتقع القبة في الجانب البحري الغربي، تتوسطها تركيبة رخامية بها بقايا كتابات تاريخية تضمنت اسم زوجها وتاريخ وفاته.

ولم يبق من منارة المدرسة سوى دورتين مثمنتين، وتقع المدرسة بالنحاسين بعطفة القصابين.

وكانت وزارة السياحة والآثار، دعت المواطنين، إلى اكتشاف روائع الفن الإسلامي خلال شهر رمضان الكريم عبر صفحاتها الرسمية على شبكة الإنترنت وعلى مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، وإنستجرام ، وتويتر، وذلك في إطار المبادرة التي أطلقتها الوزارة أواخر شهر مارس الماضي لإتاحة العديد من الزيارات الافتراضية والجولات الإرشادية لبعض المتاحف والمواقع الأثرية.

جدير بالذكر أن الوزارة تطلق خلال شهر رمضان هذه الزيارات والجولات يومي الإثنين والخميس من كل أسبوع لزيارة أو شرح قطعة أثرية تعود للعصر الإسلامي بالمتاحف في مختلف أنحاء جمهورية مصر العربية.