بدأت مؤسسة "صناع الخير" للتنمية، وضمن مبادرة "حماية" التي تنظمها المؤسسة تحت رعاية مجلس الوزراء،

صناع الخير، وزارة التضامن الاجتماعي، حماية، كراتين غذاء، كورونا

الجمعة 29 مايو 2020 - 18:10
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لمواجهة تداعيات كورونا.. توزيع كراتين مواد غذائية على قرى الفيوم

أثناء التوزيع
أثناء التوزيع

بدأت مؤسسة "صناع الخير" للتنمية، وضمن مبادرة "حماية" التي تنظمها المؤسسة تحت رعاية مجلس الوزراء، وبإشراف الوزيرة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، وبالتعاون مع "سي إس آر إيجبت"، في توزيع كراتين مواد غذائية على الأسر المتضررة من انتشار فيروس كورونا في قرى ومراكز محافظة الفيوم.

وقال الدكتور محمد عبدالجليل، مدير إدارة المشروعات بمؤسسة صناع الخير للتنمية، إن مبادرة "حماية" نجحت، وبالتنسيق الكامل مع الدكتور أحمد الأنصاري، محافظ الفيوم، وبإشراف مديرية التضامن الاجتماعي بالمحافظة، في توزيع 1050 كرتونة مواد غذائية على أهالي قرية دار السلام بمركز طامية، وقرى قارون وأباظة بمركز يوسف الصديق، وقرى شكشوك وبو جنشو بمركز ابشواي، وقرى السنباط بمركز الفيوم.

ومن بين القرى التي تم توزيع "كراتين" بها أيضا، كل من الحجر والغرق بمركز اطسا، بيهمو بمركز سنورس، وحي جنوب الفيوم، وتم التوزيع على الأسر الأكثر تضررا من مخاطر انتشار فيروس كورونا (كوفيد 19).

من جانبه، أوضح حسن مصطفى، المدير التنفيذي لمبادرة "حماية"، أن المبادرة ومنذ انطلاقها قبل أيام قليلة نجحت في توزيع كراتين المواد الغذائية بالقرى الأكثر تضررا بمحافظة المنيا، بالإضافة إلى توزيع حقائب الوقاية على الأهالى وعمال النظافة الذين أجبروا على النزول إلى عملهم وسط مخاطر فيروس كورونا.

وأشار إلى أنه جارى العمل على قدم وثاق لاستكمال التوزيع فى الفترة المقبله فى جميع محافظات مصر، لمساندة مؤسسات الدولة للقضاء على الأزمه الحالية.

يذكر أن مبادرة "حماية" مبادرة مجتمعية تطلقها مؤسسة صناع الخير للتنمية بالتعاون مع عدد من المؤسسات الاقتصادية الكبرى، وتحت رعاية رئاسة مجلس الوزراء، بهدف القيام بدور حيوي وعملى وفعال في دعم الشرائح الأكثر احتياجا  في مواجهة مخاطر انتشار فيروس كورونا، والحد من الآثار السلبية الخطيرة لانتشار الفيروس على حياة ومعيشة عمال اليومية والعمالة غير المنتظمة والأرامل والمطلقات وغير القادرين بشكل عام.

وتستهدف المبادرة توعية هذه الشرائح صحيًا وتزويدها بأدوات الوقاية الضرورية وتطهير منازلهم والمرافق العامة ودور العبادة بقراهم وأماكن معيشتهم، وتقديم دعم مادى لها يمكنها من تلبية احتياجاتها المعيشية الأساسية.