استأنفت رحلات البالون الطائر بالأقصر، اليوم الثلاثاء، بعد تعليق نشاطها أمس، بسبب الفحوصات التي أجرتها فرق الطب

الاقصر، كورونا، البالون الطائر، السياحه،شفا

الأربعاء 27 مايو 2020 - 01:20
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الأقصر في 24 ساعة.. استئناف رحلات البالون وشفاء 29 مصابا بكورونا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

استأنفت رحلات البالون الطائر بالأقصر، اليوم الثلاثاء، بعد تعليق نشاطها أمس، بسبب الفحوصات التي أجرتها فرق الطب الوقائي أمس للعاملين بقطاع السياحة، ضمن الإجراءات الاحترازية التي تتبعها وزارة الصحة لمجابهة تفشي فيروس كورونا.

 وحلقت 17 رحلة بالون طائر فوق سماء المحافظة وعلى متنها 500 سائح من مختلف الجنسيات، لمشاهدة المدينة الفرعونية من السماء.

وفي السياق ذاته، واصلت الأفواج السياحية زيارتها لمدينة الأقصر، حيث وصلت أفواج فرنسية وبلجيكية لمطار الأقصر الدولي، وتم الكشف عليهم من قبل أطباء مديرية الصحة بالمحافظة، للتأكد من خلوهم من مرض كورونا.

وتواصلت الزيارات الليلية للأفواج الوافدة، حيث سارت الحركة السياحية الوافدة لها بشكل منتظم وحسب المعدلات الطبيعية للموسم السياحي الحالي، وذلك بعد التأكد من خلو تلك المعالم من الفيروس وتعقيمها وتطهيرها، وكذا العاملين بها، ضمن الخطة الاحترازية التي وضعتها وزارة السياحة والآثار للوقاية من الفيروس.

هذا وقد أعلنت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد، في مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء، أن 26 شخصًا أصيبوا بفيروس كورونا المستجد في مصر "تحولت تحاليلهم من إيجابية إلى سلبية".

وأوضحت زايد، أن من بين هؤلاء 25 شخصًا كانوا على متن المركب "سارة"، والتي تم اكتشاف 45 إصابة على متنها خلال عطلة نهاية الأسبوع"، موضحة أن أول شخص أُصيب بالفيروس في مصر، كان مواطن صيني، تحولت تحاليله إلى سلبية.

وفي سياق آخر، رفعت محافظة الأقصر، درجة الاستعداد القصوى، بسبب حالة عدم الاستقرار في الأحوال الجوية، والمتوقع حدوثها اعتبارًا من يوم الخميس حتى السبت المقبل، وذلك بحسب توقعات الهيئة العامة للأرصاد الجوية.

وأوضح محسن الشامي، مدير إدارة الأزمات والكوارث بديوان عام محافظة الأقصر، أنه تم إخطار رؤساء المدن وكافة الأجهزة المختصة لرفع درجة الاستعدادات على مستوى مراكز ومدن المحافظة، تحسبًا لأي آثار سلبية محتملة لحالة التقلبات الجوية ومواجهة أي طوارئ، واتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الوقائية اللازمة خلال تلك الفترة.

وأكدت الدكتور غادة شلبي، نائب وزير السياحة، خلال زيارتها للأقصر اليوم أن مصر من أولى الدول التي دربت كوادرها الطبية في الحجر الصحي، وطورت معاملها في الموانئ والمطارات، للكشف عن أي أوبئة ومنعها من الدخول لمصر، مشيرة إلى أن مصر تضع محاذير صارمة حتى يتم التأكد من خلو القادمين لها من أي أوبئة أو أمراض، وذلك لاستمتاعهم بفترة إقامتهم ومواصلة رحلتهم بأمان.