محمد أحمد فؤاد

اعتدنا أن نستخدم كلمة (العبقرية)، كلما أردنا أن نعبِّر عن نشاط عقلي مختلف، نادر الحدوث، يقود صاحبه إلى ابتكار أشياء لم يسبقه أحد إليها. ولعل أغلبنا يعلم أن وادي عبقر هو الذي نُسِبت إليه العبقرية، وهو وادٍ في نجد أثِرت عنه روايات كثيرة تتعلَّق بسكنى الجن فيه، وانتماء شياطين الشعراء إليه، وما إلى ذلك...
قد يُخيَّل للإنسان أحيانًا في لحظات تأمله، أن الغرض الحقيقي من الحياة هو بلوغ السعادة. وهذا ليس إلا وهمًا، ولا يستقيم على وجه. فالسعادة شعور لحظي، لا يلبث إلا قليلا ثم يتبدَّد، تاركًا الإنسانَ في حاجةٍ إلى السعي نحو مصدر سعادة جديد. والسعادة ليست أمرًا مستقلًّا بذاته، وليس لها منبع يستطيع الإنسان...
نحن الآن في ولاية جورجيا، وتحديدًا في مقاطعة إلبرت، نقف في طريق ضيق، أسفلته باهت، يجاور مساحات خضراء شاسعة، تمتد حتى تُلاقي الأفق الغائم المنذر باقتراب المطر. لا تتعجَّب حين تلمح أمامك لوحًا جرانيتيًّا ضخمًا يبلغ طوله نحو ستة أمتار، ويحمل نقوشًا عربية، في ذلك المكان النائي الذي لم يشهد بالتأكيد...
سألني صديق عزيز: ما أزمتك مع الدين في مجموعتك القصصية (زعربانة)؟ حين يُسأل المؤلف عن توجهه الديني في هذا المجتمع المتعصب غير المؤمن بالتعددية، لا بد وأن يتوجس، لأن هذا السؤال لا يُطرح إلا وبندقية غير مرئية موجهة إلى جبهته، فتصير الصيغة السليمة للسؤال: هل تعتقد ما أعتقده أم إنك كافر ولا تستحق إلا...