الأهلي وحلم البطولة التاسعة

الأهلي وحلم البطولة التاسعة

بعد تعادل النادي الأهلي مع نظيره الوداد المغربي في ذهاب نهائي دوري ابطال افريقيا تعقدت الامور في ظل هذه النتيجه التي تعد هي الاسوء في ظل نظام مباريات الذهاب والعوده حيث يحتاج النادي القاهري الفوز علي الوداد في ارضه ووسط جماهيره

حتي يحقق حلم التاسعه .

وشعرت جماهير الاهلي بإحباط شديد من هذه النتيجه نظراً للمستوى الذي قدمه الأحمر أمام الترجي والفوز عليه ف رادس بأداء رائع , والفوز علي  النجم الساحلي بسداسيه تاريخيه ولكن كره القدم لا تعترف بالاحكام المسبقه .

هل ابتعد حلم التتويج الإفريقي عن نادي القرن الإفريقي؟

نظرياً المهمه اصبحت اصعب علي الأهلي ولكن مازال هناك 90  دقيقه كامله في المغرب ولكن بعد الدفع الجماهيري الذي تلقاه النادي عبر حضور الآلاف الجماهير الحمراء لمؤازره الفريق في ستاد التتش قبل السفر للدار البيضاء تنتظر الجماهير عرض قوي يليق بنادي القرن حتي يحقق الثلاثيه بعد تحقيقه الدوري والكأس والعوده لكأس العالم للأنديه مره اخري.

واذا نظرنا بلغه الارقام والتاريخ سوف نجد ان النادي الأهلي من اكثر الفرق التي تستطيع التعامل مع الضغوطات.

ارقام واحصائيات

عندما ننظر للارقام والتاريخ نجد ان الأهلي صاحب الرقم القياسي لهذه البطوله حيث فاز بها 8 مرات, وتحديداً تعرض لموقف النتيجه السلبيه في مباراه الذهاب في مصر حيث عام 2006

تعادل في القاهره امام الصفاقسي التونسي بهدف لمثله ولكن حقق الفريق المعادله الصعبه بهدف ابو تريكه التاريخي في اخر لحظات المباراه وعاد النادي الاهلي لتكرار هذا الموقف في عام 2012، ولكن اما الترجي هذه المره في رادس فقد استطاع حسام البدري اداره افضل مباراه له من وجهة نظر الكثيريين وعاد بالبطوله السابعه من رادس.

وبعيد عن نهائيات البطوله استطاع الاهلي تعويض نتيجته السلبية في مبارياته في مصر ولعل اقرب مثال هو مباراه الترجي التونسي حيث تعادل في برج العرب بهدفين لمثلهما واستطاع الاهلي اقصاء المرشح الاول للبطوله .

وهناك احصائيه اخرى في صالح الاحمر حيث انه الفريق الوحيد الذي استطاع هزيمه الوداد علي ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء طوال الموسم عام 2016  بهدف رأسيه رامي ربيعه، علي الرغم من انها احد اسوء مشاركات الأهلي بدوري ابطال افريقيا , ف هل يحقق الأهلي الفوز هذا الموسم ايضا؟ هذا سيُحدد العاشره مساء السبت المقبل بتوقيت القاهره.

التعليقات