بعد غياب أكثر من عام.. السفير الإيطالي الجديد يصل القاهرة

السفير الإيطالي
السفير الإيطالي

وصل إلى مطار القاهرة الدولي، اليوم الأربعاء، السفير الإيطالي جامباولو كانتيني، بعد قطيعة دبلوماسية استمرت أكثر من عام على خلفية قضية مقتل الطالب جيوليو ريجيني.

وقالت مصادر داخل المطار، إن السفير الإيطالي وزوجته وصلوا على متن الطائرة الإيطالية رحلة 896 القادمة من روما، حيث كان في استقباله باستراحة كبار الزوار بالمطار السفير أشرف منير، مساعد وزير الخارجية للمراسم، وأحمد شطا، مدير مكتب الخارجية بالمطار، وأعضاء السفارة الإيطالية بالقاهرة، وتم إنهاء إجراءات وصوله باستراحة كبار الزوار.

وكانت الحكومة الإيطالية استدعت سفيرها في مصر، تنفيذا لقرار استدعائه للتشاور، الذي اتخذته الحكومة الإيطالية إثر خلافات بين السلطات القضائية في البلدين حول التحقيقات في قضية تعذيب ومقتل الطالب جيوليو ريجيني، ثم قررت إيطاليا إعادة سفيرها إلى مصر، بعد مرور أكثر من عام على استدعائه. 

وقررت الحكومة الإيطالية إرسال السفير جامباولو كانتيني، بعد أن تم استدعاء رئيس البعثة الدبلوماسية الإيطالية ماوروتسيو ماساري من القاهرة إلى روما للتشاور في أبريل 2016، ومن المقرر أن يسلم السفير الجديد أوراق اعتماده للرئيس عبد الفتاح السيسي خلال الساعات القادمة وفقا لصحيفة الأهرام الرسمية.

وأكدت الخارجية الإيطالية أن عودة السفير ستساعد على رفع التعاون بين قوات الأمن للبلدين إلى مستوى أعلى من أجل التوصل إلى معرفة الحقيقة عن وفاة الطالب الإيطالي، مضيفة أن وزير الخارجية سامح شكري يلتقي نظيره الإيطالي غدًا في لندن على هامش اجتماع يتناول القضية الليبية.

 
التعليقات