«البريد»: لدينا 23 مليون عميل.. ونرصد أي محاولة اختلاس أو سرقة

أكد أحمد عبد الحليم، نائب رئيس الهيئة القومية للبريد، اليوم الأربعاء، أن أي عملية سرقة أو اختلاس تتم داخل مكابت البريد المصري يتم رصدها بنسبة 100%، ولايوجد موظف واحد يقوم بهذه الأعمال إلا ويتم محاسبته وتقديمه للمحاكمة".

وأشار عبد الحليم في تصريحات خاصة لـ "اليوم الجديد" إلى أن الهيئة لديها عدة مراحل لتأمين حسابات العملاء الذين يصل عددهم إلى نحو 23 مليون عميل، أهمها هو التحول التكنولوجي لإدارة أعمال البريد وأعمال الميكنة والتحديث التي يجري تنفيذها في جميع مكاتب الهيئة في كل القرى والمدن المصرية، مؤكداً إلى أن أعمال التطوير تعتبر خط الدفاع الاول ضد أعمال السرقات التي نواجهها في البريد، وهو ما يكشف لنا عن أي مخالفة تتم داخل أفرع البريد.

وأضاف أن الهيئة انتهت بالفعل من وضع كافة التعاملات المالية على نظام آلي يضم حسابات الـ 23 مليون عميل من أصحاب دفاتر التوفير، مع الإعلان عن انتهاء التعامل بالدفاتر الورقية وتحويلها إلى بطاقات ذكية يمكن من خلالها متابعة ورصد كافة حسابات العملاء بدقة متناهية لا تسمح بأي عملية سرقة في حسابات العملاء، فضلاً عن عمل نظام لأرشفة التوقيعات لاتاحة الفرصة أمام كافة العملاء لإنجاز مصالحهم من أي فرع بريد على مستوى الجمهورية.

واستكمل أنه بجانب الحلول التكنولوجية لحماية أرصدة العملا، فإن الهيئة القومية للبريد لديها أكثر من لجنة وإدارة رقابية لمتابعة أي عملية سرقة تحدث داخل مكاتبها، مثل لجنة الخلافات ولجنة الوقاية وقطاع التفتيش والرقابة بجانب إدارة الشئون القانونية وغيرها من الإدارات واللجان بالهيئة التي تقوم بمتابعة أي مخالفة تحدث داخل أفرع البريد.

 
التعليقات