غدًا.. نظم التحكيم الإلكتروني تتصدر أجندة مؤتمر «التحكيم العربي»

تستضيف غداً الخميس محافظة القاهرة، فعاليات المؤتمر المهني الأول للتحكيم في تحت شعار "التحكيم العربي الحاضر والمستقبل"، مستهدفاً نقل مستجدات التحكيم والوساطة العالمية وخلق نظام عربي موحد له مكانته بين مختلف أنظمة ومنصات التحكيم ، يقام المؤتمر الذي تنظمه الأكاديمية الدولية للوساطة والتحكيم في الفترة 12 – 14 أكتوبر الجاري بمشاركة وفود عربية من 12 دولة عربية ، وهي مصر، والإمارات، والسعودية، والكويت، والأردن، والجزائر، والبحرين، والسودان ، والمغرب، وتونس، وعمان، ولبنان.

ومن المقرر أن يناقش المؤتمر ضمن جلساته، نظم التحكيم الإلكتروني ودوره في حل المنازعات الناتجة عن التجارة الإلكترونية بمشاركة عدد من خبراء التكنولوجيا وخبراء القانون والتشريعات العربية، بجانب عدد أخر من الموضوعات، مثل التحكيم وشروطه في الفقه الإسلامي، التحكيم البحري بين الممارسات التحكيمية واتفاقية الأمم المتحدة لنقل البضائع، والتحكيم في المنازعات المصرفية.

وتعليقاً على ذلك صرح الدكتور وليد عثمان، رئيس الاكاديمية الدولية للوساطة والتحكيم وأمين عام المؤتمر بأن المؤتمر يستهدف من خلال مشاركة أبرز مراكز التحكيم العربية في المؤتمر نقل أحدث المستجدات العالمية في مجال التحكيم، والخروج بتوصيات يتم تطبيقها والعمل بها، كما نسعى من خلال المؤتمرات المُزعم عقدها في السنوات المقبلة مشاركة جميع الدول العربية لرأب الفجوة بين منصات التحكيم العالمية والعربية.

التعليقات