«رمضونا» من على دكة البدلاء.. يشاهد سقوط ستوك وتألق روني

روني
روني

 

شاهد رمضان صبحي، لاعب وسط ستوك سيتي، سقوط فريقه في فخ الخسارة بهدف دون رد، أمام مضيفه ايفرتون، في افتتاح مباريات الفريقين بالدوري الإنجليزي.

سجل الفتى الذهبي، واين روني، أول أهدافه مع فريقه القديم الجديد، والذي عاد له ضمن الصفقة التبادلية بين مانشستر يونايتد وايفرتون للحصول على خدمات لوكاكو والذي انتقل لصفوف اليونايتد.

ولم يدفع مارك هيوز المدير الفني لستوك بصبحي رغم تأخره بالنتيجة ورغم انتهاء المباراة ولا يزال لديه تبديل رفض استخدامه ليمنح ايفرتون أول فوز بفضل الولد الشقي روني.

 

التعليقات