شاهد| محافظ البحيرة: أنا «ست بيت» لكن «مبقتش أشوف ولادي»

المهندسة ناديه عبده
المهندسة ناديه عبده

 

تحدثت المهندسة نادية عبده، محافظ البحيرة، لأول مرة عن عائلتها وحياتها الشخصية، في لقاء على الهواء مباشرة، واصفة زوجها اللواء محمود صدقي بـ«الرجل العظيم»، والذي كان أحد أبطال حرب أكتوبر 1973، ودائمًا ما يقدم لها المساعدة والدعم.

وقالت المحافظ، التي يلقبها أهالي البحيرة بـ«المرأة الحديدية»، إنها حريصة دائمًا على أن تكون «ست بيت» في منزلها، وأن تراعي زوجها وأولادها، وتحاول تلبية متطلبات الأسرة، لكنها اعترفت أنها لم تعد ترى أبنائها إلا قليلًا، بسبب مسؤوليات العمل.

وأضافت «عبده» أنها تنصح صديقاتها المهندسات دائمًا قبل زواجهن بأن سر نجاح أي امرأة عاملة هو بيتها، واهتمامها بتحقيق التوازن بين العمل والمنزل، مشيرة إلى  أن الأمر ليس صعبًا، لكنه يحتاج لإدارة الوقت والتخطيط الجيد.

وأكدت المهندسة نادية عبده، أنها تراعي التوازن في العمل بين إشاعة أجواء الحب والحسم، بدون أي أعباء إضافية على الموظفين، لكنها تتدخل فورًا وبحسم لحل أي مشكلة تطرأ في سير العمل.

 

 

التعليقات