وزير الأوقاف: «الصيام وسيلة لتحجيم الشهوة الجنسية»

وزير الأوقاف
وزير الأوقاف

أكد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، أن زواج القاصرات مخالف للشرع، وجريمة يحاسب عليها القانون، مشيرًا إلى أن الفتاوى الخاطئة فتحت على المجتمعات، بابًا كبيرًا من الفساد.

وأوضح «جمعة» أن الرسول صلى الله عليه وسلم، قال في حديثه إن من استطاع الباءة فليتزوج، ومن لم يستطع فعليه الصيام، لتحجيم شهوته الجنسية.

وطالب وزير الأوقاف، بعقد دورات تثقيفية للشباب، لإفهامهم تبعات بناء الأسرة، مشيرًا إلى أن الشباب إذا أقدم على بناء الأسرة دون أن يكون مؤهلا لذلك، فسيكون مصير الأسرة التفكيك وتشريد الأطفال.

ونصح الوزير، بأن لا يتم عقد الزواج إلا عند المأذون الشرعي، مؤكدًا أن أي عقد مخالف لذلك وبأى حيلة من الحيل مخالف لشرع الله، وأن الشرع جرم زواج القاصرات، وعلي الناس الالتزام بالزواج الصحيح، وأن يحرص الأب على مستقبل أبنائه وأحفاده.

جاء ذلك خلال إلقائه خطبة الجمعة، من مسجد السيد أحمد البدوى بطنطا، بحضور الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، واللواء أحمد صقر محافظ الغربية، واللواء سيد نصر محافظ كفر الشيخ، والدكتور احمد شعراوي محافظ الدقهلية، واللواء إبراهيم الشناوي مساعد وزير الداخلية لوسط الدلتا، واللواء طارق حسونة مدير أمن الغربية، وعدد من القيادات التنفيذية والدينية.

التعليقات