بعد الهجوم عليه.. كاظم الساهر: لا شأن لي بالسياسة

وجه الفنان العراقي كاظم الساهر رسالة إلى جمهوره، وذلك بعد الجدل الذي لحق به عقب زيارته إلى الكويت لإحياء حفلتين.

ونشر كاظم عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك" تسجيلًا صوتيًا قال فيه: " جمهوري العزيز في وطننا العربي في العراق والكويت، أود أن أقدم لكم شكري وامتناني ووقفتكم الرائعة في الدفاع عني ضد افتراءات وادعاءات كاذبة سخيفة وكاذبة قوبلت بالرفض من الشارع العراقي والكويتي".

وأضاف: "، انا كاظم الساهر لم اتغير، الذي عرفتموه منذ سنين لم اتغير، لا اهتمامات لدي سوى الفن الجميل ونشر المحبة والود والفرح والتسامح والسلام والصفاء ولا شأن لي بالسياسة لا من قريب ولا من بعيد، الافتراءات مصدرها اشخاص قليلين لا يتجاوز عددهم اصابع اليد، والدافع الغيرة والحقد ولا بد ان يستيقظ ضميرهم وان يخافوا الله".

وتابع: "ارجو من جمهوري العزيز التوقف عن الرد على اي منتقد ونحن وطن عربي واحد، جمهوري العزيز في كل مكان نحن نقابل تلك الهجمة باخلاق عالية وروح طيبة ونبتعد عن الشتائم، ولدي جمهور كبير في الكويت".

وأختتم كاظم: "وانا اقدر الألم العظيم الذي عانى منه الشعب الكويتي وهذا لا يقبل به لا الله ولا الشعب العراقي البريء الذي لا ذنب له ودفع ثمن الظلم من الحصار وسأبقى اغني للحبّ والسلام ولأنني احبكم اغني".

وكان انتشر أخبارًا، أن بعض الجهات تسعى لترتيب دعوة كاظم الساهر لإحياء حفلًا جماهيريًا بالكويت بمناسبة مؤتمر إعادة أعمار العراق.

التعليقات