فرقة «كنعان»: الدبكة ليست رقص.. وأثرها أقوى من الأخبار

سلمى عضوة بفرقة كنعان للدبكة الفلسطينية

5/15/2019 12:29:14 PM
331
تقارير وتحقيقات

من النسخة الورقية لجريدة اليوم الجديد

كتب: أزهار شهاب الدين وعمر القاضي

«لنا الرياح ولا علاتها سكن.. مشردون وفينا يكبر الوطن.. فيا صلاح وأنت النصر أوله.. وآخر النصر أخفى لونه الزمن.. فهل تُراها بمثل اليوم عودتنا».. على أنغام هذه الكلمات تطل فرقة كنعان للدبكة الفلسطينية على المسرح في مشهد يحكي قصة تشريد الشعب الأبي من أرضه، في يوم النكبة عام 1948، والذي يحل ذكراه اليوم، تأكيدًا على أن الفن أكبر سلاح لمقاومة كيان صهيوني اغتَصب الأرض والتاريخ، ولتعميق القضية في نفوس الشعوب من خلال فنهم الراقي. «الفن معركة نرغب أن نكسبها في مشوارنا»..

هكذا استهلت سلمى كامل خطاب، مسؤول العلاقات العامة والمتحدث الإعلامي بفرقة «كنعان» للتراث الفلسطيني، حديثها لـ«اليوم الجديد»، مشيرة إلى أن «الدبكة» لها بالغ الأثر في إيصال قضية الأحرار للشعوب الأخرى، وأقوى من أي أخبار يتم تداولها، بحسب قولها. وتُضيف سلمى: «عندما فاز محمد عساف بمسابقة "أراب آيدول"، كان الشعب العربي كله يغني فلسطيني، والأغاني التي تحمل معاناتنا، وهذا مكسب كبير، نحققه أيضًا في عروض الدبكة، فالفن هو الرسالة الوحيدة المتاحة خاصة في ظل المعاناة».

وأضافت العارضة بفرقة الدبكة، أنهم عندما بدأوا بفرقة "كنعان" أن غالبية الناس في كل دول العالم عند العرض، لا يعلمون عن فلسطين سوى إنها محتلة من الكيان الصهيوني، لكن هذا غير صحيح، مؤكدة أن بلده أكبر من كونه دولة مُحتلة، بل هي تاريخ. وتقول خطاب: «العرض أوصل للناس أن هناك من يستطيع الحفاظ على هويته، وهناك مشتتون لا يعرفون الاندماج فينعزلون، بينما يوجد من يرفض أن يكون مجنسًا؛ ولكن في النهاية كلنا نرغب في العودة لفلسطين».

وترفض سلمى اعتبار الدبكة مجرد رقص، قائلة: «إذا لم يحمل فننا فكرة ويشرح الوضع الفلسطيني عندها سيكون مجرد رقص». وقالت المتحدث الإعلامي لفرقة كنعان: «لدينا دبكة وكورال، فنحن نعبر عن القضية الفلسطينية وقصص النكبة، ونذكر أننا نقدم لوحات عن الوضع هناك، والجمهور يحب فلسطين والأغاني التي نختارها، ويكون لها إقبال من الشعب المصري، ونجد عياط وفرحة لا نجده في الأخبار.. نحن نصل بالرسالة».

وتسرد سلمى عن حياتها، مؤكدة أن ابنتها "يافا" على اسم المدينة الفلسطينية الشهيرة، رغم أن زوجها مصري، لم يمانع في هذا، مُضيفة أنها تأخذها برفقتها لحضور بروفات الفرق للارتباط بالتراث.

اليوم الجديد