أسرار 20 عاما داخل «الاتصالات» على صفحات كتاب «شهادة للتاريخ»

غلاف كناب شهادة للتاريخ

11/12/2019 10:07:59 AM
106
تكنولوجيا

 تصدر وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خلال الأيام القليلة المقبلة، أول كتاب وثائقي احتفالا  بمرور 20 عاما على تأسيسها ويحمل اسم "شهادة للتاريخ" للصحفي محمد لطفي.
ويضم الكتاب أكثر من 300  صفحة تتحدث عن تاريخ الوزارة وانطلاقها في أكتوبر عام 1999 حتى أكتوبر عام 2019 ، ويجيب عن الكثير من التساؤلات حول بداية التفكير في انطلاق وزارة للاتصالات واختيار الدكتور أحمد نظيف، كأول وزير للاتصالات والمعلومات في مصر.
كما يحتوي الكتاب على مقابلات شخصية مع عدد من الوزراء السابقين للاتصالات والتنمية الإدارية منهم دكتور ماجد عثمان، أول وزير للاتصالات بعد ثورة يناير 2011 ودكتور محمد سالم، والمهندس هاني محمود، والمهندس عاطف حلمي، والمهندس خالد نجم، والمهندس ياسر القاضي، والدكتور أحمد درويش، وزير التنمية الإدارية الأسبق، وصولا للدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات الحالي.

كما يضم الكتاب عدة لقاءات مع قيادات قطاع الاتصالات منهم مهندس عقيل بشير، الرئيس الأسبق للشركة المصرية للاتصالات، ومهندس عثمان سلطان، أول عضو منتدب لشركة موبينيل«أورانج حاليا»، مهندس محمد عمران، الرئيس السابق لشركة اتصالات الإمارات، ودكتور عادل دانش، الرئيس المؤسس لشركة اكسيد، دكتور هدى بركة، مستشار وزير الاتصالات الأسبق، والدكتور أحمد الشربيني المدير السابق للمعهد القومي للاتصالات، والمهندسة عزة تركي، نائب رئيس الشركة المصرية للاتصالات الأسبق وغيرهم.

ويكشف الكتاب أسرار تُروى للمرة الأولى عن شركات المحمول وظروف انطلاق الخدمة منذ عام 1996 والمجهود الذي بذله الدكتور عثمان لطفي، الرئيس الأسبق للهيئة القومية للاتصالات السلكية واللاسلكية.
كما يستعرض التجارب الإيجابية التي بذلها القائمون على القطاع للم شمله من خلال الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني، وانطلاق معرض كايرو تيليكومب (كايرو أي سي تي حاليا) وتجربة أسامة كمال في استمرار انعقاد المعرض على مدار 23 عاما.
ويضم الكتاب أكثر من 80 صورة نادرة لأحداث وفعاليات في القطاع منذ انطلاق الوزارة حتى اليوم، كما يستعرض الكتاب أيضا تجارب حية لشركات محلية وعالمية في مصر منذ انطلاق أعمالها ومنها هواوي، وسيسكو، وفوجيتسو، وأوبو، وراية القابضة، وفايبر مصر، وسيلكون 21 ، وأكت، وإنتركوم، وسامسونج بالإضافة لتجربة انطلاق أول محمول مصري الصُنع.
كما يعكس الكتاب أيضا اهتمام القيادة السياسية للبلاد بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ويتناول تجربة حية للشركة المصرية للاتصالات صاحبة أول شبكة للمحمول والتي تنازلت عنها لصالح فرانس تيليكوم وأوراسكوم تيليكوم التي كان يرأسها رجل الأعمال نجيب ساويرس.
كذلك يضم فصلا مطولا بشهادة شهود عيان من قدامى الصحفيين في مجال النقل والاتصالات وتجربة انطلاق مطبوعة "اتصالات اليوم" التابعة لمؤسسة العالم اليوم.

 

اليوم الجديد