في رحاب «الست حورية».. أبرز احتفالات محافظات مصر بالمولد النبوي

جانب من الاحتفال بالمولد- أرشيفية

11/6/2019 2:31:00 PM
155
تقارير وتحقيقات

مع اقتراب موعد المولد النبوي الشريف تتعدد طرق الاحتفال به بمختلف محافظات مصر، فيما تظل حلوى المولد هي الرابط المشترك بين المصريين بمختلف قُراهم ومدنهم.

وترصد «اليوم الجديد» أبرز الاحتفالات بالمولد النبوي في مختلف قرى ومحافظات مصر في هذا التقرير:

صوان ضخم ولحوم في احتفالات العبادلة بالقليوبية

تقول إخلاص نصر 27 عاما، من قرية «العبادلة» محافظة القليوبية، إنهم اعتادوا في هذا اليوم إقامة «صوان» يذهب إليه كل أهالي القرية، حيث يتجمع بائعي الحلوى بأنواعها والخواتم والسلاسل وعرائس المولد، إضافة إلى ألعاب و "مراجيح" الأطفال، مشيرة إلى أن المشهد يكون أقرب لموالد الصوفية عند احتفالهم بآل البيت.

وأضافت، أن سيدات القرية في هذا اليوم ينشغلن بإعداد ما طاب من الطعام الذي يُشترط أن يكون أكثره من اللحوم، ويوزعونها على رواد الصوان والبائعين به.

وتابعت: في المساء يأتي الجزء الروحاني، حيث يتجمع شيوخ القرية لإقامة حلقات الذكر وتلاوة التواشيح لإحياء ذكرى النبي صلى الله عليه وسلم.

شربات بالموز.. هدية أهالي الإسكندرية للمارة في المولد

أما في الإسكندرية فيقف المواطنين يحملون صواني شربات الورد الأحمر وبداخله قطع موز دائرية يوزعونه على المارة في مواقف الميكروباصات وعلى الطرق السريعة، في مشهد مبهج وفقًا لما قالته رانيا محمد 36 سنة.

وأضافت رانيا أن بعض السيدات تطلق« الزغاريد» عند توزيع الشربات بالموز على المواطنين وتردد بين « الزغروطة» والثانية كلمة « اللهم ما صلي على النبي».

والأهالي تحمل السيوف الخشبية في مسيرات المديح بالزقازيق

أما إسراء عاطف، 23 عاما من مدينة القنايات بمركز الزقازيق، فتروي لـ« اليوم الجديد» قائلة: عندما كنت صغيرة كانت البلد بالكامل تخرج إلى الشارع خلف المشايخ في هذا اليوم ويجوبون الشوارع والحارات يهتفون ويصلون على النبي، وكان الأهالي يحملون سيوف خشبية بأيديهم، ثم تأتي إمرأة عجوز ترتدي ملابس بيضاء يحملها الأهالي فوق لوح خشبي لتحكي روايات عن النبي.

وأضافت أنه حاليًا اختلفت طقوس الاحتفال وصارت تقتصر على ذبح العجول وحضور المنشد لحلقات الذكر ومديح الرسول بالإضافة إلى شراء الحلوى، فيما يتفق الكثير من الأهالي على ختامة ورد من القرآن في بيوتهم في هذا اليوم.

الذكر في حضرة الست حورية في احتفالات قرية نعيم ببني سويف

وتابعت هبة علي 27 عاما، من قرية نعيم بمحافظة بني سويف، أن أهالي القرية يتجمعوا في يوم المولد النبوي أمام ساحة مقام «الست حورية»، حيث يبدأوا في ترديد الأناشيد والأدعية وسط حشد من فرق الذكر يرتدون العباءة البيضاء التي تحمل علامة خضراء مميزة.

 زفة الأحصنة في احتفالات المولد ببنها

وأوضحت نهى عادل 23 عاما من مدينة بنها، أن الأهالي تخرج إلى الشوارع في هذا اليوم خلف زفة «أحصنة» يهللون بذكر النبي، فيما يحمل الأطفال عرائس المولد ويلعبون بها وهم يرتدون طواقي« الكون» المميزة.

اليوم الجديد