«الجوكر وصل مصر».. «محمود» يصمم قصة خيالية لحياته في أم الدنيا

10/30/2019 2:59:02 PM
339
لايت

بعد الحديث الكثير على فيلم "الجوكر"، وأصبح الفيلم ذي صدى واسع على منصات التواصل الاجتماعي ودور العرض السينمائي، قرر "محمود" أن يتماشى مع "التريند" ويقوم بعمل قصة تخيلية باستخدام "الجرافيك" لحياة "الجوكر" بعد وصوله مصر، وذلك من خلال استخدام عدد كبير من الصور التي توضح حياة المصريين اليومية.

"كل الناس اتكلمت على الفيلم، فحبيت أشارك التريند علشان كده عملت حياة الجوكر لو نزل مصر وهتكون حالته عاملة أزاي"، هكذا بدأ محمود سرور، 23عامًا، طالب بكلية الهندسة، حديثه لـ"اليوم الجديد"، حيث إنه أراد أن يشارك في "التريند" ولكن بقصة مختلفة وتلفت الانتباه إليها، لذا قرر أن يقوم بعمل قصة خيالية لوصول "الجوكر" مصر، وذلك من خلال زيارته لعدد من الأماكن والأحياء الشهيرة في مصر، مُستخدمًا عدد من البرامج كي يصمم تلك الفكرة الخيالية.

يومان، هي الفترة التي كانت كافية كي ينهي الشاب العشريني تلك القصة ويقوم بنشرها عبر صفحته على "الفيس بوك" لتلاقى ردود فعل كثيرة لغرابتها وكونها بعيدة عن الأفكار التقليدية المنتشرة عبر "السوشيال ميديا"، قائلًا:"ردود الفعل كانت حلوة جدًا الناس عاجبتهم الفكرة، وبحاول دايمًا أختار أفكار بعيدة عن دماغ أي حد علشان أقدر أنفذها وتلاقي صدى واسع عليها".

يريد "محمود" أن ينهي دراسته بكلية الهندسة ليتفرغ  تمامًا لمجال التصميم، حيث إنه يريد أن يتخصص في تصميم "بوسترات" الأفلام والمسلسلات، وذلك بعد أن ينتقل للسكن في القاهرة كون أن مجال العمل فيها أوسع من محافظته الإسكندرية، مُضيفًا:"بحاول أوصل شغلي من خلال استخدمي للسوشيال ميديا".

 

اليوم الجديد