«الجيل»: لا يوجد معتقل بمصر .. والمنظمات الحقوقية «مطية للأشرار»

ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل

10/26/2019 4:36:53 PM
136
سياسة

رفض حزب الجيل الديمقراطى، فى بيان له صدر اليوم، ادعاءات البرلمان الأوروبى على مصر بشأن أوضاع حقوق الإنسان، وأكد انها ادعاءات مرسلة ضمن حملة تظهر كل سنة، تستهدف النيل من استقرار مصر، تقودها مجموعة من منظمات، تدعى أنها منظمات حقوقية، فى حين أن كل تقاريرها  السنوية عن مصر مسيسة وغير صحيحة، بعد أن جعلت نفسها مطية للأشرار الذى يمولون انشطتها.

وتابع حزب الجيل، أن كل ما جاء فى بيان البرلمان الأوروبى بشأن حقوق الإنسان فى مصر، يعتمد على تقارير إعلامية من جهات كارهة لمصر، وتستهدف ضرب استقرارها والإساءة إليها وإلى مؤسساتها، مؤكدا فى بيانه أن تلك الادعاءات لا أساس لها من الصحة ولا تملك المنظمات التى أصدرتها أى أدلة أو إثباتات عليها.

ومن جانبه، قال ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل، إنه لا يوجد معتقل واحد فى مصر، وأن كل المقبوض عليهم صادر لهم قرار بذلك من النيابة المختصة التى تحيلهم إلى السلطة القضائية للبت فى الجرائم التى ارتكبوها، وفق إجراءات حددها القانون تكفل لهم الاستعانة بمحامين، وكذلك استئناف الحكم إذا لم يكونوا راضيين عنه.

 وأكد الشهابى أن السلطة القضائية فى مصر سلطة مستقلة، وأن القضاة مستقلون طبقا لدستور البلاد، وتساءال رئيس حزب الجيل: أين كان البرلمان الأوروبى، عندما كانت دولا أعضاء فيه وفى حلف الناتو تضنُّ عدوانا على دول مستقلة ذات سيادة ويعتدون بوحشية على حقوق الإنسان فى العراق وفى ليبيا وفى سوريا ويدمرون تلك البلاد العربية؟!، واعتبر ناجى الشهابى بيان البرلمان الأوروبى تدخلا غير مقبول فى الشئون الداخلية لمصر، ونصحه بأن يهتم بحقوق المتظاهرين فى بلادهم.

اليوم الجديد