ورشتي عمل بمركز التنمية المحلية بسقارة

اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية_صورة أرشيفية

10/24/2019 2:33:40 PM
43
24 ساعة

 ينفذ مركز التنمية المحلية بسقارة ورشتي عمل تحت رعاية اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، وذلك خلال الفترة من 25 إلى 31 أكتوبر الحالية، وهما ورشة متابعة المراكز التكنولوجية، وورشة وحدات المتغيرات المكانية، ويشارك في الورشتين 460 مشاركًا من جميع المحافظات.

وأشار "شعراوي" في بيان له، اليوم الخميس، أن الورشة الأولى عن تطوير المراكز التكنولوجية بالمحافظات ستنفذ في الفترة من 25 إلى 28 أكتوبر الحالي، ويشارك فيها 230 مشاركًا منهم ممثلين من كل محافظة من أعضاء لجنة متابعة المراكز التكنولوجية على مستوى المحافظة والمدن والأحياء، إضافة إلى ممثلي وزارة التنمية المحلية وبعض خريجي دورات إعداد المدربين TOT ودورات إعداد القادة ودورات المراكز التكنولوجية بمركز تدريب سقارة .

ووجه بضرورة أن تركز الورشة على أحداث نقلة نوعية يشعر بها المواطن عند طلبه الخدمة مع الاستفادة من التجارب الناجحة في بعض المراكز والأحياء وتعميمها في باقي المحافظات.

 

وأكد الوزير اهتمام الوزارة بتطوير مراكز خدمة المواطنين بالمحافظات بهدف توفير خدمات أفضل للمواطنين والمستثمرين بصورة حضارية وسريعة ودقيقة ومتكاملة وتحقيق الشفافية والنزاهة، وذلك تحقيقًا لأهداف رؤية مصر 2030 إضافة إلى تنفيذ توجه الدولة للتحول الرقمي وميكنة الخدمات .

وأوضح أن ورشة العمل الثانية عن وحدة المتغيرات المكانية في المحافظات وستنفذ خلال الفترة من 28 إلى 31 أكتوبر الحالي ويشارك فيها 230 مشاركًا من أعضاء وحدة المتغيرات المكانية على مستوى دواوين عموم المحافظات والمراكز والمدن والأحياء و أعضاء لجان استرداد الأراضي على مستوى كل محافظة، مؤكدًا أهمية هذه الورشة في ظل قيام الوزارة بإنشاء هذه الوحدات في المحافظات بالتنسيق مع وزارة التخطيط وادارة المساحة العسكرية لرصد أي متغيرات بنائية بشكل دقيق على مستوى كافة الاحياء والمراكز والمدن في جميع المحافظات مما يساعد في رصد مخالفات البناء أو التعديات على أملاك الدولة وتسهيل إزالتها في المهد والتعامل بحزم مع المخالفين .

وأضاف أنه سيتم تطبيق ما ستسفر عنه الورشتين في جميع المحافظات ضمانًا لتحسين الخدمات، وتحقيق رضا المواطنين، واستعادة هيبة الدولة، وسرعة إزالة التعديات غير القانونية خاصة بعد تطوير أداء الكوادر البشرية العاملة فيها ودعمها تكنولوجيا وميدانيًا؛ لتحقيق أداء أفضل باستخدام الأساليب العلمية والتطبيقية وأحدث النظم التكنولوجية .

اليوم الجديد