«مصر للطيران» الناقل الرسمي للاجتماع الـ11 للمؤتمر الإنساني GHAC

صورة أرشيفية

10/16/2019 7:39:44 PM
63
24 ساعة

استضافت جمهورية مصر العربية، تحت رعاية الفريق يونس المصري، وزير الطيران المدنى، اليوم، الـ11 للمؤتمر والمعرض العالمي للطيران الإنساني، والذي ينظمه برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة بمدينة شرم الشيخ خلال الفترة من 16 إلى 18 أكتوبر، بمشاركة عددًا من المنظمات الإقليمية والدولية.

يأتي هذا في إطار اهتمام وزارة الطيران المدني بالمشاركة في المبادرات والاجتماعات الدولية التي تهدف في المقام الأول إلى خدمة الإنسانية على كافة الأصعدة وفي جميع المجالات، وبخاصة في مجال صناعة النقل الجوي لكونه من أكبر الصناعات على مستوى العالم، ولما يحظى به الطيران المدني من دور كبير وفعال في دعم الإنسانية اقتصاديًا واجتماعيًا .

وأعرب باسم جوهر، رئيس مجلس إدارة شركة مصر للطيران للشحن الجوي، خلال الكلمة التي ألقاها نيابة عن الفريق يونس المصري، وزير الطيران المدني، خلال الجلسة الافتتاحية، عن سعادته وامتنانه لانعقاد هذا الحدث الهام للعام الثاني على التوالي بجمهورية مصر العربية، واختيار مدينة السلام شرم الشيخ أجمل وأهم المدن السياحية في العالم، بما يعكس المكانة الكبيرة التي تتمتع بها مصر على المستويين الإقليمى والدولى.

وأشاد بالدور البارز للبرنامج الغذائي للأمم المتحدة WFP ، الذي يقوم به في المجال الإنساني والإغاثي في العالم، مشيرًا إلى أهمية الشراكة الاستراتيجية والتعاون الدائم بين مصر والأمم المتحدة جنبًا إلى جنب فيما يخص العمليات الإنسانية بوجه عام وقوات حفظ السلام والطيران الإنسانى بوجه خاص.

وأضاف أن هذا المؤتمر يعد فرصة حقيقية للمشاركين من جميع أنحاء العالم لتبادل الفكر والرؤى وطرح القضايا التي تخص مستقبل السلامة الجوية والطيران الإنساني لمواجهه تحديات صناعة النقل، وبحث سبل تعزيز التعاون المشترك لمجابهة التحديات التي تواجه صناعة النقل الجوي، وأكد على ضرورة وضع استراتيجيات شاملة تحقق الارتقاء بمستوى صناعة الطيران، وإعطاء الأولوية للملفات المتعلقة بتحقيق السلامة والحفاظ على البيئة، والعمل بصفة مستمرة على التحديث والابتكار وتوحيد الفكر والجهد لإقامة المشروعات المشتركة من أجل تعزيز الطيران الإنسانى وجعله أكثر أمانًا.

والجدير بالذكر أن مصر للطيران هي الناقل الرسمي لهذا الحدث والتي عُقدت فعالياته السابقة في مصر، والإمارات، والمكسيك، والأردن، والمغرب، وسويسرا، وإسبانيا، والبرتغال، وقد ساهمت التوصيات السابقة في تمهيد الطريق لطرح مبادرات جديدة بشأن السلامة، وتحسين الكفاءة في العمليات الجوية الإنسانية.

اليوم الجديد