27  فيلما بالدورة  41  لمهرجان القاهرة السينمائي

صورة أرشيفية

10/15/2019 7:14:41 PM
32
فن

أحمد شوقي: دور "القاهرة السينمائي" لا يتوقف عند عرض أهم أفلام المهرجانات - محمد حفظي: المهرجان يواصل التقدم في اكتشاف أفلام جديدة تعرض للمرة الأولى

أعلن محمد حفظي رئيس مهرجان القاهرة السينمائي، أن الدورة 41 التي تنطلق 20 نوفمبر المقبل، ستمتاز للمرة الأولى في تاريخ المهرجان بوجود أكثر من 20 فيلمًا طويلا في عروضها العالمية أو الدولية الأولى، مرشحة للزيادة خلال الفترة المقبلة، يضاف إليها 7 أفلام قصيرة تشارك في مسابقة سينما الغد، ليكون الإجمالي حتى الآن 27 فيلمًا.

وأكد "حفظي" أن المهرجان حريص على مواصلة التقدم في هذا الملف عامًا بعد الآخر، وتفعيل دوره في اكتشاف أفلام جديدة جيدة يقدمها لعشاق السينما في مصر لأول مرة، الأمر الذي يصير أسهل كلما ارتفعت سمعة المهرجان الدولية كمنصة سينمائية ذات تأثير، مشيرًا إلى أن من بين قائمة العرض الأول في الدورة المقبلة فيلمان شاركا من قبل كمشروعات في ملتقى القاهرة لصناعة السينما، هما؛ اللبناني "بيروت المحطة الأخيرة" في 2016، والتونسي "قبل ما يفوت الفوت" في 2018، وهو ما يؤكد على أن الدور الذي يقوم به المهرجان في دعم صناعة السينما العربية، لا يذهب هباءً، وإنما يعود عليه وعلى صناع الأفلام بالإيجاب.

بدوره أكد أحمد شوقي القائم بأعمال المدير الفني، أن أحد أهم الأدوار التي ينبغي أن يلعبها مهرجان دولي بحجم "القاهرة السينمائي" هو تقديم أفلام جديدة يتعرف عليها العالم لأول مرة من خلال عرضها في القاهرة، مشيرا إلى أنه لم يعد مقبولا أن يكتفي "القاهرة السينمائي" وهو يستعد لإطلاق دورته الـ41، بعرض أهم أفلام المهرجانات الكبرى فقط؛ فكان من البديهي أن يستهدف فريق البرمجة الحصول على أكبر عدد ممكن من الأفلام المتميزة فنيًا في عرضها العالمي أو الدولي الأول ليقدمها لجمهوره، ويزين بها البرنامج الذي يضم حوالي 150 فيلمًا معظمها في عرضها الأول بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وكشف "شوقي" أن الأفلام التي ينفرد المهرجان بعرضها العالمي والدولي الأول، موزعة بنسب متفاوتة على أقسام ومسابقات المهرجان المختلفة.

 

اليوم الجديد