جامعة الإسكندرية تنظم مبادرة «للتواصل لغات أخرى»

الطلاب أثناء حفل اجتياز التدريب

10/8/2019 12:09:36 PM
945
تقارير وتحقيقات

تمكن 110 طلاب في جامعة الإسكندرية، من إتقان لغة الإشارة، وذلك ضمن مبادرة "للتواصل لغات أخرى" التي أطلقتها اللجنة الاجتماعية باتحاد طلاب الجامعة؛ لتعليم الطلاب الأصحاء لغة جديدة مختلفة عن كل اللغات التي تعلموها مسبقًا.

ورصدت «اليوم الجديد» التجربة التي تعد الأولى من نوعها، وتأتي مع توجهات القيادة السياسية لدمج ذوي القدرات الخاصة، حيث انطلقت العام الدراسي الماضي، واستمرت حتى مطلع العام الدراسي الجاري، وذلك على مرحلتين؛ أولاهما استهدفت 60 طالبًا من كليات الجامعة خلال الترم الثاني، بينما انطلقت المرحلة الثانية في الصيف الماضي واستهدفت 50 طالبًا آخر، بينما ساعدهم دراسِي المرحلة الأولى بجانب 10 طلاب من الصم.

وقالت أية نصر، أمين اللجنة وصاحب فكرة المبادرة، إن الدورات تحولت إلى صداقة بين الصم والمتكلمين، فأصبح بينهم حوارًا يوميًا بتلك اللغة، حتى بعد انتهاء تلك الدراسة، ما يدل على نجاح التجربة في عامها الأول.

وأوضحت "نصر" أن ورشة العمل قدمتها مترجمة من كلية التربية النوعية، بجانب مساعدة طالب أصم من ذات الكلية لتطبيق التدريب العملي معهم، واستغرقت 8 حصص بمعدل حصتين في الأسبوع، أي يتم التعلم خلال شهر واحد، بل وصل إلى شهر ونصف، مؤكدة أن المتدربين سيصبحون سفراء للمبادرة في كليتهم لتعليم طلاب آخرين.

من جانبه عبر صالح الزفزافي، الطالب الأصم المشارك في التدريب، عن سعادته بتلك المبادرة التي تحدث عنها لـ«اليوم الجديد» عبر كلمات مكتوبة، قائلًا: «أن تعلم لغة الإشارة أولى من تعلم اللغات الأخرى حتى يستطيع الطلاب فهم قطاع من أهلهم وزملائهم».

اليوم الجديد