البنك المركزي يبحث سعر الفائدة.. وتوقعات بالخفض

صورة أرشيفية

9/26/2019 3:27:22 PM
226
اقتصاد

البنوك المركزية تتجه إلى خفض أسعار الفائدة متأثرة بالأحداث والتوترات الجيو سياسية

 تبحث لجنة السياسة النقدية، بالبنك المركزي المصري، برئاسة طارق عامر، أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، خلال اجتماعها الدوري مساء اليوم الخميس، وسط توقعات بالخفض.

وتوقع اللواء حسن السيد، عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب خفض أسعار الفائدة علي الإيداع والإقراض  بنسبة 1إلى 1.5% ما يعادل 100 إلى 150 نقطة أساس، محملاً رأيه على عدة نتائج من بينها:

  • اتجاه الفيدرالي الأمريكي إلى خفض سعر الفائدة للمرة الثانية على التوالي، وهوما أدى إلى اتجاه عام لدى العديد من البنوك المركزية إلى خفض سعر الفائدة.
  • تحسن معدل الآداء في سعر سوق الصرف المحلي للجنيه المصري أمام الدولار، مدعومًا بتراجع الواردات وارتفاع معدل الصادرات، وزيادة تحويلات المصريين بالخارج، وارتفاع دخل السياحة ودخل قناة السويس.
  • تراجع معدلات البطالة دون 10%، وفقًا لبيان جهاز التعبئة العامة والإحصاء.
  • اتجاه عام عالمي اتخذته البنوك المركزية بعد قرار الاحتياطي الفيدرالي بخفض الفائدة 0.25%، حيث انتهجت البنوك المركزية نفس القرار، فقام (المركزي السعودي)  بخفض أسعار الفائدة نحو 25 نقطة أساس من 2.75 % الى 2.50 %، وبنفس القيمة أيضًا خفض المركزي الإمارتي سعر الفائدة، ثم توالى خفض أسعار الفائدة لكل من البحرين والأردن،  وكذلك بعض البنوك الأوربية باعتبار أن خفض أسعار الفائده اتجاه عالمي، على إثر وقائع التوترات الجيو سياسية وما يثار عن عزل الرئيس لأمريكي دونالد ترامب ، واشتعال الحرب التجارية الأمريكية مع الصين.

 كانت لجنة السياسة النقديـة للبنك المركزي المصـري أقرت في اجتماعها الماضي، 22 أغسطس 2019، تخفيض سعري عائد الإيداع والإقراض بمقدار 150 نقطة أساس بنسبة تبلغ 1.5%.

وخفض سعر الفائدة لليلة واحدة وسعر العملية الرئيسية عند مستوى 14.25% و15.25%، و14.75% على الترتيب، وكذلك تخفيض سعر الائتمان والخصم بمقدار 150 نقطة أساس وبنسبة 1.5% عند مستوى 14.75%..

اليوم الجديد