كيف احتفلت دول العالم بعيد العمال اليوم؟

صورة أرشيفية

5/1/2019 8:08:44 PM
336
تقارير وتحقيقات

في 1 مايو من كل عام، تحتفل 107 دول حول العالم بـ«عيد العمال»، وهو العيد الرسمي للأياد الخشنة في أغلب الدول.

واليوم، تستعرض «اليوم الجديد» كيف احتفلت دول العالم بعيد العمال.

مظاهرات عمالية في تايوان للمطالبة بمزيد من من الإجازات مدفوعة الأجر 

احتشد عمال تايوان، في ميدان عام أمام مكتب الرئيسة تساي انج وين، اليوم الأربعاء؛ للمطالبة بمزيد من العطلات الرسمية وإجازة أمومة لا تقل عن 90 يوما، وإجازة مدفوعة الأجر لرعاية الوالدين المرضى.

وردد العمال شعارات للمطالبة بحقوقهم، ونظموا مسيرة لمدة ساعات في أنحاء العاصمة التايوانية، تايبيه، كما حملوا لافتات مكتوب عليها "مزيد من الإجازات مدفوعة الأجر.. مزيد من أمن العمال".

وتايوان من البلاد التي تمنح إجازة أمومة لمدة 8 أسابيع فقط، حيث إن ذلك لايتوافق مع معايير منظمة العمل الدولية التي تقر العطلة لمدة 12 أسبوعا. كما يفتقر العاملون في تايوان للإجازة مدفوعة الأجر لرعاية الوالدين المرضى.

ويعمل العمال في تايوان 2035 ساعة سنويا، أي نحو 36 أسبوع عمل، وهو أكثر من المتوسط الذي حددته منظمة العمل الدولية وهو 1744 ساعة.

ومن جانبها، قالت الرئيسة تساي، اليوم، إن إدارتها ستعمل على مراجعة قوانين العمل، في ظل ضمان الحقوق وزيادة الرواتب.

 

العمال عالقون تحت الأرض بجنوب إفريقيا

علق أكثر من 1800 عامل لبعض الوقت داخل منجم للبلاتينيوم تحت الأرض خارج جوهانسبرج (أكبر مدن جنوب إفريقيا)، ليل الثلاثاء.

وأنقذت إحدى الشركات التي تعمل في مجال التعدين بجنوب إفريقيا، أكثر من 1500 عامل، وتمكنت من إخراجهم إلى السطح، مع استمرار إخراج باقي العمال العالقين بشكل تدريجي، ولم تحدث أي إصابات.

 

ممثلو النقابات يتظاهرون في باريس

نظم ممثلو النقابات مظاهرات، اليوم الأربعاء، في باريس بفرنسا، وانضم لهم عدد من النشطاء وأعضاء حركة السترات الصفراء.

وأعلنت الشرطة عن تنفيذ «عمليات بحث وقائية»، وأغلقت عددا من الطرق، كما تم نشر أكثر من 7400 رجل شرطة في أنحاء باريس؛ من أجل عمليات التأمين، وتم القبض على 200 شخص؛ وذلك وفقا لما جاء في وكالة «بلومبرج» للأنباء.

 

الأحزاب السياسية يجتمعون بدلا من تنظيم مسيرات في سريلانكا

في عيد العمال اليوم، اكتفت الأحزاب السياسية الرئيسية في سريلانكا، بإقامة اجتماعات في القاعات بحضور أعضائها فقط، بدلا من تنظيم مسيرات في الشوارع؛ وذلك بسبب مخاوف أمنية عقب تفجيرات عيد الفصح التي أسفرت عن مقتل 253 شخصا.

وقالت الأحزاب إنها كانت تعتزم تنظيم أكبر مسيرات ممكنة لإظهار قوتها قبل الانتخابات الرئاسية المقررة في ديسمبر القادم.

وشهدت العاصمة السريلانكية إجراءات أمنية مشددة، مع استمرار عمليات بحث القوات الأمنية في أنحاء البلاد عن المتورطين في تفجيرات عيد الفصح.

اليوم الجديد