برلماني لبناني: لا يحق لـ«نصر الله» ربط مصيره بإيران

حسن نصر الله_صورة أرشيفية

9/11/2019 3:04:44 PM
46
بلاد بره

شن وزير الداخلية اللبناني السابق وعضو مجلس النواب الحالي نُهاد المشنوق، هجومًا حادًا على الأمين العام لـ "حزب الله" حسن نصر الله، على خلفية خطاب الأخير بالأمس، مؤكدًا (المشنوق) أنه لا يحق لنصر الله إعلان سياسة عسكرية تورط لبنان وتربط مصيره عمليًا بمصير إيران وصراعاتها.

وكان نصر الله قد قال في كلمة له بالأمس إن أي حرب ستتعرض لها إيران من شأنها أن تشعل منطقة الشرق الأوسط، وستكون حربًا على كافة عناصر المحور الذي تمثله إيران في المنطقة ويعد حزب الله أحد ركائزه، واصفًا مرشد الجمهورية الإيرانية علي خامنئي بأنه الإمام والقائد لحزب الله.

وأشار النائب المشنوق في تصريح اليوم الأربعاء، إلى أن قول أمين عام حزب الله إنه يقاتل بقيادة المرشد الإيراني علي خامنئي، يعرض الشرعية الدولية للبنان لمخاطر كبيرة سياسيًا واقتصاديًا في هذه المرحلة على وجه الخصوص.

وأكد نُهاد المشنوق أن حديث نصر الله يجب ألا يمر من دون رد واضح ومحدد من الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس الوزراء سعد الحريري.

واعتبر أن الدعوة إلى الحرص على لبنان وعلى ذوي الدخل المحدود من مواطنيه، تحتاج إلى التروي والحكمة والتعقل والدقة، مطالبًا الجميع باعتمادها وسيلة لمخاطبة اللبنانيين.

وكان حديث "نصر الله" بالأمس قد قوبل بحالة من الرفض والاستياء الكبيرين لدى عدد من القوى والرموز السياسية اللبنانية، باعتبار أنه يضعف من سيادة الدولة اللبنانية، ويمثل إعلان ولاء لدولة أخرى ولشخصية أجنبية غير لبنانية، في حين أن ولاء المواطنين اللبنانيين يجب أن يكون للبنان وحده ولرموز الدولة اللبنانية والقائمين عليها من قادتها.

اليوم الجديد