رئيس «حقوق الإنسان»: المجتمع المدني شريك في مشروعات الدولة

9/4/2019 3:08:34 PM
94
24 ساعة

افتتح محمد فايق، رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، فعاليات أعمال الملتقى الثالث عشر لمنظمات المجتمع المدني، بفندق بيراميز بالدقي، والذي ينظمه المجلس القومي لحقوق الإنسان، تحت عنوان "حقوق الإنسان ركيزة للتنمية المستدامة".

وقال رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان، إن الملتقى يكتسب طابعًا خاصًا ومضاعفًا، إذ يواكب ظهور انفراجة في أزمة غير مبررة طال أمدها في مصر بين سلطة الدولة والمنظمات غير الحكومية، وذلك بإلغاء القانون رقم 70 لسنة 2017 الذي كرس جفوة غير مسبوقة بين الدولة ومنظمات المجتمع المدني.

وأضاف "فايق"، خلال كلمته بالملتقى: "أن المجتمع المدني شريك لا غنى عنه للدولة في مشروعها الاجتماعي، الذي نراهن عليه في إحداث نقلة نوعية في حياة المجتمع المصري".

وأشار إلى أن الملتقى لا يقتصر دوره على الأبعاد القانونية والتشريعية لتنظيم المجتمع المدني، بل يمتد بذات القدر من الاهتمام لدور المجتمع المدني ووظائفه التنموية والحقوقية، إذ يخصص ثلاث جلسات من بين جلساته الخمس لأبعاد هذا الدور تتفاعل مع القضايا الأكثر إلحاحًا في سياق التنمية المستدامة بدءًا من تمكين الفئات الأولى بالرعاية، مرورًا بقضايا الحكومة والإدارة الرشيدة، ومكافحة الفساد، وانتهاء بتلبية احتياجات التنمية في المناطق الأكثر إلحاحًا مثل سيناء وبعض محافظات الصعيد والنوبة.

اليوم الجديد