«دل تكنولوجيز» تضم روسيا إلى أسواقها المتقدمة رقميا

المهندس محمد أمين

7/31/2019 3:44:22 PM
143
تكنولوجيا

كشفت شركة "دل تكنولوجيز" عن توسعها بمنطقة الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا لتشمل روسيا، في تغيير من المقرّر أن يبدأ سريانه على الفور.

ومن المقرّر أن يتولّى الإشراف على المنطقة النائب الأول للرئيس لمنطقة الشرق الأوسط وروسيا وأفريقيا وتركيا لدى "دل تكنولوجيز"، المهندس المصري محمد أمين، في حين يتولّى بوريس شيرباكوف، نائب الرئيس للشركة في روسيا، قيادة العمليات التجارية المحلية للشركة، تحت إشراف أمين.

وتعمل روسيا على تسريع أجندة الرقمنة الوطنية في كل من القطاع الحكومي والقطاعات التخصصية الأخرى، نظرًا لأن تقنية المعلومات والاتصالات لا زالت محركًا رئيسيًا للنمو الاجتماعي والاقتصادي، ما يجعلها سوق نمو رئيسة لشركة "دل تكنولوجيز".

وتبذل الشركات في روسيا جهودًا ملحوظة في سعيها إلى إحداث التحوّل في أعمالها التجارية عبر اللجوء إلى تقنيات مثل البيئات السحابية المتعددة وإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والأمن، وهي مجالات تمتلك فيها "دل تكنولوجيز" أوسع مجموعة من الحلول التخصصية الشاملة، وذلك بجانب حاجة تلك الشركات إلى البقاء في صدارة منحنى النضج الرقمي والمنافسة في عالم يشهد متغيرات جديدة.

وأكّد أنغوس هيغارتي رئيس منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لدى "دل تكنولوجيز" أن شركته تتطلع، في ضوء التوسع في أعمالها بمنطقة الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا لتشمل السوق الروسية، إلى زيادة التركيز على هذه السوق التي وصفها بالمهمة وتحسين مستوى خدمة العملاء فيها.

من جانبه، عبّر محمد أمين، عن امتنانه للثقة العالية التي نالها من قيادة "دل تكنولوجيز" بضمّ روسيا إلى منطقة قيادته، معربًا عن أمله في العمل والتعاون عن كثب مع فريق الشركة في روسيا لتلبية احتياجات عملائها وشركائها، مؤكدًا أن روسيا سوق تنطوي على "إمكانيات كبيرة" تجعلها مهيّأة للإسراع في تبني التقنيات الثورية في السنوات المقبلة، مشيرًا إلى أن هذا يرتبط ارتباطًا وثيقًا بالتوجّهات الحاصلة أيضًا في منطقة الشرق الأوسط وتركيا وأفريقيا.

 

 

اليوم الجديد