ندوة للتوعية بالحياة البرية بقرية شبرا بخوم بقويسنا

جانب من الندوة

7/27/2019 4:54:37 PM
72
عاجل

نظمت، اليوم، مديريات الطب البيطري، والصحة، والزراعة، بالمنوفية ندوة تثقيفية وتوعوية، وتحت رعاية محافظ المنوفية بعنوان "الحفاظ على الحياة البرية وصحة المواطنين من الحيوانات والزواحف البرية" بقرية شبرابخوم مركز قويسنا، وذلك بالتعاون والتنسيق مع كلية الطب البيطري بجامعة المنوفية والاتحاد العربي لحماية الحياة البرية والبحرية.

وجاء ذلك بحضور اللواء أشرف موافي، رئيس مركز ومدينة قويسنا والدكتور نصيف حفناوي، وكيل وزارة الصحة والدكتور حمدي جامع وكيل وزارة الزراعة، والدكتور السيد عوض، وكيل وزارة الطب البيطري والدكتور عبد الرحمن الباجوري، عميد كلية الطب البيطري جامعة المنوفية، ووفد الاتحاد العربي لحماية الحياة البرية والبحرية التابع لمجلس الوحدة الاقتصادية، وعدد من الأهالي والمزارعين بالقرية.

بدأت الندوة بتلاوة  آيات من الذكر الحكيم، وفي كلمته رحب رئيس مركز ومدينة قويسنا بوفد الاتحاد العربي لحماية الحياة البرية والبحرية، كما قام بنقل الشكر للحضور نيابة عن محافظ المنوفية والذي يؤكد أن المحافظة تولى اهتماما كبيرًا بالجانب الصحي والبيئي، وخاصة في المجتمعات الريفية والعمل على توعية المواطنين بالمخاطر والمشكلات التي تواجههم ومنها الحيوانات والزواحف البرية وكيفية الوقاية من لدغاتهم حفاظًا على الصحة العامة للمواطنين.

وقام الدكتور جمال مدني، رئيس قسم الحياة البرية بكلية الطب البيطري جامعة قناة السويس، وأمين عام مساعد الاتحاد العربي بعرض نبذة تعريفية عن الاتحاد ودوره باعتباره بيت الخبرة لكل الدول العربية في مجال الحفاظ على الحياة البرية والبحرية ومساعدة الدول في تحديث التشريعات البيئية ذات العلاقة للحفاظ على الحياة البرية، كما أكد على أن الاتحاد يقوم بإجراء مسوحات للمناطق الهشة بيئيًا وتقييم المحميات الطبيعية الموجودة فى العالم العربى ووضع الخطط لإدارة هذه المحميات، مشيرًا أن الاتحاد يقوم بعقد مؤتمرات وندوات توعوية بيئية في كافة أرجاء مصر والوطن العربى بهدف تسليط الضوء على الحفاظ على التنوع الإحيائي.

كما أوضح على أنه سيتم عقد بروتوكول تعاون مع المحافظة لإجراء الندوات التوعوية المستقبلية للمساهمة فى حل المشاكل البيئية المتعلقة بالحياة البرية فى المحافظة .هذا وقد تناولت الندوة مناقشة كيفية حماية المواطنين من أخطار الثعابين ولدغاتها خاصة وأن محافظة المنوفية محافظة زراعية وكيفية حل المشكلة ومكافحتها والسيطرة عليها، فيما أوضح وكيل وزارة الصحة إلى أن دور المديرية يتمثل في العلاج والتوعية وأنه قد تم تزويد كافة المستشفيات والوحدات الصحية بالمحافظة بمصل لدغات الثعابين لسرعة إتخاذ الإجرءات الوقائية اللازمة وذلك في حالة لدغ المواطن حفاظا على الصحة  العامة للمواطنين.

وتوالت الكلمات وأوضح وكيل وزارة الطب البيطرى بأن الندوة تأتى فى إطار الاهتمام بالحفاظ على المواطنين من لدغات الثعابين والكلاب الضالة وكيفية التعامل معها فى حالة الدغ أو العقر، مشيرًا إلى أن المديرية تقوم بعمل حملات مكثفة لمكافحة الكلاب الضالة من خلال برامج دورية على مستوى مراكز المحافظة وإتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية وإستخدام الطعوم السامة فى أماكن تواجد الكلاب وكذا العمل على الإستجابة الفورية لأي شكاوى من المواطنين وسرعة حلها حفاظاً على حياتهم.

كما أوضح وكيل وزارة الزراعة على أن المديرية تقوم من خلال إدارة المكافحة بالتعاون مع إدارة الطب البيطرى والصحة من خلال المكافحة المتكاملة لمقاومة إنتشار الثعابين عن طريق نشر الطعوم السامة فى الأماكن والتجمعات الموبؤة والرطبة بالحشائش ويتم نشر هذه الطعوم لقتل الثعابين، بالإضافة إلى أنه يتم المرر على جميع مراكز المحافظة لنشر التوعوية بين المواطنين والمزارعين للوقاية من لدغات الثعابين والحفاظ علي صحتهم.

وتم فتح  باب المناقشة مع المواطنين وتلقى أسئلتهم واستفساراتهم والرد عليها بطرق علمية وآمنة، وفي الختام أعرب أهالي القرية عن سعادتهم باهتمام الأجهزة التنفيذية بالمحافظة وعلى رأسهم محافظ المنوفية واهتمامه بضرورة توعيتهم بكافة المخاطر التي تواجههم وطرق التغلب عليها.

اليوم الجديد