بينهم صحفية.. إصابة فلسطينيين خلال قمع الاحتلال لفاعلية «مناصرة وادي الحمص»

صورة أرشيفية

7/20/2019 6:42:11 PM
130
24 ساعة

أُصيب عدد من الفلسطينيين بينهم الصحفية آيات عرقاوي، اليوم السبت، بالاختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل غاز على المشاركين في فعالية مناصرة حي وادي الحمص.

وأفاد شهود عيان، أن قوات الاحتلال أطلقت على المشاركين في خيمة الاعتصام التي تم نصبها اليوم، في المنطقة خارج الجدار القريبة من قرى دار صلاح، والنعمان والخاص شرق مدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية، قنابل الغاز والصوت، ما أدى إلى إصابة الصحفية آيات عرقاوي وعدد آخر بالاختناق، من بينهم رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف.

وكانت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وإقليم حركة فتح في بيت لحم، قد نظمت اليوم، فعاليات مناصرة لحي واد حمص في بلدة صور باهر.

وأقام المشاركون، خيمة الاعتصام خارج الجدار المحاذي لقرى دار صلاح والنعمان والخاص، على أن تكون الخيمة حاضنة للفعاليات المناهضة لسياسة المحتل الهادفة الى هدم أكثر من 100 شقة سكنية.

وأكد رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف، إن هذه الفعاليات جزء من الحملة الواسعة التي ستنطلق سياسيًا ودبلوماسيًا وقانونيًا وشعبيًا لحماية وادي الحمص وصورباهر بشكل عام، وسيكون هناك فعاليات أسبوعية لتسليط الضوء على جرائم الاحتلال وفضحها.

يذكر أن قوات الاحتلال كانت قد هدمت خيمة الفعاليات التي تم نصبها في العاشر من الشهر الجاري، واعتدت على المواطنين، وأصابت عددًا منهم بالاختناق.

اليوم الجديد