«مدبولي»: القيادة السياسية تولي أهمية كبيرة لملفات أراضي الدولة بالمحافظات

رئيس الوزراء مصطفى مدبولي -أرشيفية

7/18/2019 5:22:35 PM
85
24 ساعة

قال الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي يولي أهمية كبيرة لملفات إزالة التعديات وتقنين أوضاع أراضي الدولة، والاستغلال الأمثل وتنظيم التصرف في أصول الدولة، وكذلك منظومة النظافة الجديدة.

جاء ذلك خلال الاجتماع السادس لمجلس المحافظين، اليوم الخميس،  بحضور وزراء: التموين والتجارة الداخلية، والتنمية المحلية، والتجارة والصناعة، والبيئة، والإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، لمناقشة واستعراض عدد من الموضوعات التي تهم المواطنين، وسُبل الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لهم في مختلف القطاعات على مستوى الجمهورية.

وتطرق رئيس الوزراء إلى اللقاء الذي عقد صباح اليوم برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي، وبحضور وزيري التنمية المحلية والبيئة، وما تم خلاله من مناقشات وتوجيهات للرئيس السيسي بأهمية العمل على سرعة الانتهاء من الإجراءات والخطوات المتعلقة بملف إزالة التعديات وتقنين أوضاع أراضي الدولة، من خلال توقيع عقود البيع والإيجار وحق الانتفاع في كافة المحافظات، بما يحفظ حق الدولة.

وأشار مدبولي إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، حدد ثلاثة أيام سيعقد خلالها اجتماعات لكل المحافظين، بواقع 9 محافظين في كل اجتماع، وذلك لاستعراض نتائج العمل والموقف التنفيذي الخاص بهذه الملفات، وما أنجزته كل محافظة في هذا الشأن.

وكلّف رئيس الوزراء المحافظين بإعداد وتجهيز جيد للعرض مع تكثيف جهود التقنين وتوقيع أكبر عدد من العقود لاستيداء حقوق الدولة.

وأشار الدكتور مصطفى مدبولي إلى أن الاجتماع مع الرئيس السيسي اليوم، تناول أيضًا منظومة النظافة الجديدة، وآخر المستجدات المتعلقة بتطبيقها، مؤكدا أن هذا الملف من الملفات المهمة التي يوليها الرئيس عناية كبيرة، ويحرص على متابعتها.

وتابع رئيس الوزراء أن اجتماع الرئيس السيسي، اليوم، تناول كذلك ملف الاستغلال الأمثل وتنظيم التصرف في أصول الدولة، وصولًا لتعظيم الاستفادة منها، وأكد الدكتور مصطفى مدبولي خلال اجتماع المحافظين على ضرورة حصر جميع أراضي ومخازن ومستودعات الدولة غير المستغلة والمملوكة للوزارات والمحافظات والهيئات والجهات التابعة لها وشركات قطاع الأعمال العام، مع وضع تصوّر للاستفادة منها بشكل عام، وبخاصة كمناطق لوجستية وإدارية وفقا للقواعد والضوابط المقررة في هذا الشأن، تنفيذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية.

وجدد "مدبولي"، خلال اجتماع مجلس المحافظين التأكيد على الاستعداد التام لحل وإزالة أي معوقات قد تواجه المحافظين خلال تعاملهم في ملفي تقنين أوضاع أراضي الدولة، واستغلال الأصول داخل المحافظات، مشيرًا إلى أهمية العمل على هذه الملفات المهمة وإعطائها الأولوية في العمل، موضحًا أنها أحد معايير تقييم أداء المحافظين على مستوى الجمهورية.

ومن ناحية أخرى، أكد الدكتور مصطفى مدبولي ضرورة المتابعة اليومية للأسواق على مستوى المحافظات للتأكد من توافر السلع الأساسية المختلفة، بالكميات والأسعار المناسبة، مشددًا على أن ضبط الأسواق ومتابعتها أحد مسؤوليات المحافظين.

وحول الاستعدادات والتجهيز لعيد الأضحى المبارك، شدّد رئيس الوزراء على المحافظين ضرورة التأكد من توافر اللحوم والأضاحي، وتوفير السلع الاستهلاكية الأساسية للمواطنين في جميع المنافذ والمجمعات الاستهلاكية والشوادر، كما وجه مدبولي بضرورة طرح كميات مضاعفة من هذه السلع، وخاصة اللحوم الحمراء، وتكثيف الحملات على الأسواق والمحال التجارية؛ للتأكد من توافر كافة السلع الرئيسية، مع ضرورة التأكد من صلاحية السلع المعروضة.

وكلّف رئيس الوزراء بتشكيل غرفة عمليات رئيسية تعمل على مدار 24 ساعة، وغرف عمليات فرعية بجميع مديريات الخدمات والمدن؛ من أجل المتابعة الميدانية والقدرة على التدخل والتصرف في مواجهة الأزمات والكوارث وغيرها من المواقف الطارئة، مشيراً إلى ضرورة إخطار غرفة العمليات الرئيسية بديوان عام المحافظة فور وقوع أي أحداث طارئة، مع التنسيق الدائم والمستمر مع غرفة إدارة الأزمات والكوارث بمركز معلومات ودعم اتخاذ القرار لمجلس الوزراء، اعتباراً من صباح يوم الوقفة، وحتى انتهاء إجازة العيد.

وشدّد الدكتور مصطفى مدبولي على ضرورة تواجد مسئولين على مستوى عالٍ من الكفاءة الفنية والإدارية بمرافق مياه الشرب والصرف الصحيّ، والإنارة والمستشفيات والوحدات الصحية، وأماكن التجمعات الجماهيرية في مواقعهم خلال أيام العيد، وكلف بقيام المسئولين بتفقد أعمال المرافق؛ للتأكد من سلامتها وتوصيل خدماتها كاملة لجمهور المواطنين وإصلاح أي أعطال قد تطرأ خلال هذه الفترة.

كما وجه رئيس الوزراء بضرورة التأكيد على توافر الوقود بأنواعه والغاز بكميات مناسبة على مستوى الجمهورية، وخاصة في الأماكن التي يرتادها المواطنون في الإجازات مثل: الإسكندرية، والساحل الشمالي، والعين السخنة، وغيرها، مشدّداً من جهة أخرى على ضرورة تكثيف الحملات المرورية والدوريات الراكبة على الطرق العامة والميادين، للتصدي للمخالفات المرورية؛ للحد من وقوع حوادث الطرق واتخاذ كافة التدابير الأمنية اللازمة لتحقيق أقصى سيولة مرورية بالشوارع والميادين بمدن كل محافظة.

كما وجه الدكتور مصطفى مدبولى، بضرورة العمل على تحديد وتوفير مقار بأسواق الجملة ومنافذ دائمة فى مختلف المحافظات وإتاحتها لجهاز الخدمة الوطنية، لعرض وتسويق منتجاته من الخضراوات والفواكه واللحوم والأسماك، وهو ما سيسهم في إحداث التوازن المطلوب في الأسواق، مشيراً إلى أن منتجات الجهاز أصبحت متاحة حالياً بوفرة.

وشدد رئيس الوزراء على ضرورة تطهير الترع، وخاصة عند مآخذ محطات المياه، لعدم انقطاع المياه عن المواطنين خلال أشهر الصيف، وكذا متابعة ما يتم تقديمه من خدمات أساسية للمواطنين في مختلف القطاعات، بما يضمن توافرها والارتقاء بمستواها.

وحول استعدادات العام الدراسي الجديد، نبّه رئيس الوزراء على المحافظين ضرورة الاستعداد من الآن، على أن تشمل تلك الاستعدادات الانتهاء من استكمال جميع أعمال الصيانة والإصلاحات في المباني المدرسية بما يتضمنه من زجاج النوافذ، ودورات المياه، والكهرباء، وأسوار المدارس، والتأكد من انتهاء الأعمال بالمدارس الجديدة التي ستدخل الخدمة في العام الدراسي الجديد.

من جهة أخرى، وجّه الدكتور مصطفى مدبولي المحافظين بالإعداد لبدء تطبيق المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" في 16 محافظة تشمل 1000 قرية، مكلفاً بإنشاء وحدة مركزية تنفيذية في كل محافظة تكون تابعة للمحافظ مباشرة، على أن يتم تعيين مدير مشروع في كل وحدة من هذه الوحدات، ويتم تخصيص المبالغ المالية الخاصة بالمشروعات والخدمات التي تقدم ضمن المبادرة للوحدة، منبهاً أن تكون مسؤولية الوحدة الإشراف ومتابعة التنفيذ، على أن تقدم تقريرها إلى رئيس مجلس الوزراء.

اليوم الجديد