أمن  المنيا يحرر فتاة حبسها والدها داخل المنزل

أرشيفية

7/8/2019 5:21:29 PM
86
حوادث

 

حررت أجهزة الأمن في المنيا، فتاة قيدها والدها وابن خالها بالسلاسل والأقفال الحديدية وحبسوها داخل المنزل بمركز ديرمواس، جنوب المنيا، بعد أن طالبت بحقها في ميراث والدتها المتوفاه.

وكان اللواء مجدي عامر مدير الأمن، تلقى إخطارًا من مأمور مركز شرطة ديرمواس، بورود بلاغ من أهالي منطقة البرج بالمدينة، بتواجد فتاة محبوسة داخل منزلها.

وانتقل المقدم محمد الدروي، رئيس مباحث المركز، وعثر على فتاة تُدعى "نورا ع"، (30 عامًا)، مقيدة بسلاسل وأقفال حديدية داخل المنزل، وتم نقلها إلى المستشفى العام، وكانت في حالة إعياء شديدة، وبها آثار تورمات بأنحاء متفرقة من الجسم، وتحرر محضر بالواقعة في نقطة شرطة المستشفى.

وأفادت التحريات الأولية التي جرت بإشراف العميد مجدي سالم، مدير المباحث الجنائية، أن الفتاة تعرضت لإعتداء من جانب والدها وأبناء خالها بسبب خلاف علي تقسيم الميراث الخاص بوالدتها المتوفاه.

وتم القبض على والد الفتاة، ويُدعى "ع. م"، وأبناء خال المجني عليها، وهما "م. ا"، "ح. ا"، وبعرضهم على النيابة العامة بمركز ديرمواس، قررت بإشراف المستشار أحمد الفولي المحامي العام لنيابات جنوب المحافظة، حبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

اليوم الجديد