الرئيس السيسي وبناء الدولة المصرية الحديثة والعصرية

12/1/2019 3:30:17 PM
54
قراء اليوم الجديد

محمد يونس


خرج الرئيس عبد الفتاح السيسي، من عباءة التبعية السياسية وانفتح على دول العالم ولم يعد أسير القطب الواحد، حيث بات قريبًا الحصول على صفقة طائرات السوخوي 35 من روسيا، كما سبقتها طائرات الرافال من فرنسا، والفرقاطة والغواصة من ألمانيا، وحاملة الطائرات، وطائرات F35 من أمريكا، وصواريخ مضادة للطائرات من اليابان وقواعد وأسلحة الدفاع الجوي من الصين، ليس هذا وفقط بل حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي كل الحرص على تنويع مصادر السلاح من معظم دول العالم.

وفي مجال العلاقات الدبلوماسية والعلاقات الخارجية:

انفتح الرئيس عبد الفتاح السيسي على كل دول العالم ـ باستثناء دول محور الشر ـ ومد جسور التعاون مع معظم دول العالم إيماناً منه بأن العلاقات السياسية الطيبة تُمهد الطريق لإقامة العلاقات اقتصادية طيبة، وفخامته يسعى دائماً لتسخير السياسة لخدمة الاقتصاد حتى يتمكن من بناء مصر الجديدة والحديثة.

ومن الجدير بالذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي وهو يبني مصر الحديثة أجده يسترشد ويتبني فكر تجربة طلعت حرب في التنمية والإعمار والبناء.

إن استضافة وتنظيم مصر لمؤتمر شباب القارة السمراء بمدينة أسوان ، وذلك للاستماع إلى آراء وروئ شباب القارة السمراء وتبادل الآراء مع شباب مصرلخير دليل على مكانة مصر الأفريقية أيضاً مع ترأس الرئيس السيسي اتخاد القارة الأفريقية طالب الرئيس الدول الصناعية الكبرى بإقامة شراكة عادلة مع دول القارة السمراء والاهتمام بقضايا المرأة والتعليم والصحة والتغيرات المناخية وقضايا التنوع البيولوجي، وهذا يعكس حرص الرئيس السيسي على تحقيق مطالب الدول النامية ودول أفريقيا على وجه الخصوص.

كما أن دعوة الرئيس السيسي لحضور مثل هذا المؤتمر العالمي في نسخته الـ45 تعكس عمق وحجم ومكانة العلاقات المصرية مع الدول الصناعية الكبرى، وأن هذه الدعوة لها دلالات إيجابية كثيرة وتعكس ثقة المنظمات الدولية ومؤسسات التمويل الدولي في الاقتصاد المصري وفي القيادة المصرية وهي شهادة صريحة وليست ضمنية على أن الاقتصاد المصري يسير في الاتجاه الصحيح، كما يعكس هذا الأمر ثقة الدول الصناعية الكبرى ودول العالم أجمع في القيادة السياسية المصرية.

حفظ الله مصر، وحفظ الله أزهرها الشريف، وتحيا مصر، تحيا مصر، تحيا مصر

اليوم الجديد