إيهاب يونس: الإنشاد فن روحي أخذني للعالمية

5/16/2019 8:20:18 PM
المشاهدات93

إيهاب يونس

‎ الإنشاد فى مصر مرتبط فقط بالمناسبات الدينية والسهرات الرمضانية الشيخ ممدوح عبد الجليل صدمنى بالحياة العملية.. والكنز أولى تجاربى السينمائية


من النسخة الورقية لجريدة اليوم الجديد 

 

«إذا انعدمت الروح، انعدم الإنشاد».. أسلوب اتبعه فى بداية رحلته، جذب به آذان السامعين، أخذهم من دنيا الضجيج إلى حياة الهدوء والخشوع، فعذوبة صوته وصدق إحساسه كان البساط الخفى لتنقية أرواحهم، فصوته حالة مميزة، يجعلك تسبح فى ملكوت الله، إنه المنشد إيهاب يونس.

ينشد فى حب النبى وصفات الله، مرددًا:«يامالكا قدرى وقدرك ليس يدركه سواك، إن جئت ببابك عاجرًا أنا لست أملك غير ذاك».. فعلى الرغم من أن حرمه الله البصر، إلا أنه أعطاه صوتًا مميزًا، استغله فى الإنشاد الدينى، ليكون واحدًا من أهم المنشدين، ليس فى مصر وحدها بل فى العالم العربى والخارجى.  

ولأن الإنشاد حالة خاصة فى رمضان، حاورت «اليوم الجديد» المنشد إيهاب يونس لتتبع مشواره فى الانشاد وتجربته مع فيلم الكنز الذى يقوم فيه بدور الراوى، وكيف يستطيع أن ينشد بقلبه وليس بصوته.

 فى البداية ماهو الإنشاد؟

فن روحانى، وحالة يصغى لها، فالإنشاد ماهو إلا تقديم رسائل، فلا أحد يقدر على تقديمها إلا من لديه فن الروح.

 متى انجذبت روحك لفن الإنشاد؟

فى عمر الـ 13عام، أى فى الصف الثانى الاعدادى، فمنذ أن التحقت بمركز إنتاج الوسائل التعليمية للمكفوفين، بدأت روحى تنجذب لها وامتلأ قلبى بهذا الفن، خاصة بعد أن نصحنى أحد الأساتذة أن اتجه للإنشاد بدلًا من الغناء، وبدأت مشوارى معها منذ أن نويت دراسة وتعلم أصول الإنشاد الدينى.

 

 ما الفرق بين الإنشاد والغناء؟

الإنشاد ليس صوت فقط بل هو فن الروح، فإذا انعدمت الروح انعدم الإنشاد، والإنشاد فى المجمل العام مختلف كليًا عن الغناء، فالغناء ما هو إلا لحن يؤدى بنمط ما دون روح.

منشدون أثروا بشكل كبير فى نشأة إيهاب يونس؟

من أبرز المنشدين الذين تركوا بداخلى أثر لا يُنسى وأتخذهم قدوة أقتدى بها، هم الشيخ محمد عمران، محمد الهلباوى والشيخ على محمود، الشيخ ممدوح عبد الجليل

كيف بدأت أولى خطواتك فى مشوارك الحقيقى؟

فى 2007 بدأت أولى الخطوات فى مشوارى، بعد أن شجعنى الشيخ ممدوح عبد الجليل، وتعلم منه أصول فن الإنشاد، بدأت فى فكرة تكوين فرقة للإنشاد الدينى وانتقلنا فى محافظات مصر، وطرحت فكرة إنشاء مدرسة إنشاد دينى، تابعة لنقابة الإنشاد فى 2008

ما الفائدة من إنشاء مدرسة للإنشاد الدينى؟

 خروج شباب تتعلم أصول فن الإنشاد، لتكون أهم ثمرة تجنى من ثمار الإنشاد، وتم خروج 6 دفعات حتى الآن من المدرسة تحت إشراف سماحة نقيب المنشدين وأعضاء مجلس إدارة النقابة.

هل اقتصرت شهرتك على العمل بمصر فقط؟

بالطبع لا.. ففى عام 2007 تمكنت من السفر إلى سوريا لمعرفة فنون الإنشاد بأنواعها، وهناك تعرفت على الشيخ عبد الشكور والذى كان وقتها رئيس رابطة المنشدين، وبدأت شهرتى تتسع حتى سافرت عام 2010، وشاركت فى الكثير من الحفلات فى عدد من الدول العربية والأوروبية، وعلى رأسها النادى الثقافى الأسبانى، وبدأت رحلتى لأوروبا بعد 2013، وبعدها باريس وبلجيكا والسعودية واليمن، وكانت أخر حفلة لى رحلة ألمانيا.

وماذا عن تجربتك فى فيلم الكنز؟

فيلم الكنز أهم وأول تجربة بالنسبة لى فى السينما، بعدما حضر الموسيقار هشام نزيه حفلة لى فى كايرو ستيبس، وعرض عليه الدور فى فيلم الكنز وتم الاتفاق على كلمات الأغانى فى مشاهد الراوى، وانتهيت من تصوير وتنشيد مشاهد الجزء الثانى من فيلم الكنز وسيعرض قريبًا.

موقف لا ينسى فى حياة إيهاب يونس؟

لم أنسَ موقف الشيخ ممدوح عبد الجليل،فقد ترك أثر كبير فى نفسى حولنى حينها من تلميذ صغير إلى منشد يقف أمام حفلات فى الدول العربية والأجنبية، فلم أنس عندما قدمنى للجمهور أول مرة وتركنى انشد على المسرح أمامهم، ليصدمنى بالحياة العملية، ولم أنسى حينها تفاعل الأجواء الكبير من الجمهور وهتافهم، فعلمت أن الإنشاد ماهو إلا حالة

ما ذكرياتك مع الإنشاد فى شهر رمضان؟

للأسف.. الإنشاد فى مصر مرتبط فقط بالمناسبات الدينية، والسهرات الرمضانية، على عكس بلاد آخرى، فتبدأ بعض المعارض المسرحية والمراكز الثقافية بتقديم خريطة لقرائها تتضمن مجموعة من الفعاليات الفنية والثقافية، ومجموعة من الحفلات الموسيقية فى دار الأوبرا، وأيضًا العروض المسرحية، مع الأمسيات الفنية والثقافية.

ما أبرز مقطوعاتك والتى لاقت إعجابا جماهيريا؟

من أبرز مقطوعاتى «سيوة»، و«ألف»، و«ذكريات»

وماذا عن أغنية لسة فاكر التى أثارت الجدل؟

 تم منعى وقتها من الخطابة والدروس الدينية، بعد أن أديت أغنية «لسة فاكر» لأم كلثوم مرتديًا الزى الأزهرى فى برنامج «ست الحسن» و تم إحالتى للتحقيق، ولكنى واصلت فن الانشاد الدينى، بعدما تقدمت بطلب التماس لوزير الأوقاف محمد مختار جمعة، للعودة مرة آخرى إلى الخطابة والدروس الدينية بالمساجد.

 هدف ورسالة تمنى إيهاب يونس أن يتحقق؟

هدفى أن يظل الإنشاد فى كل وقت، ولا يبقى بشكل موسمى ويقدم فى المناسبات الدينية فقط مثل ما يحدث، فأثناء سفرى إلى سوريا لاحظت وجود الإنشاد فى كل وقت حتى فى المآتم، فالإنشاد بنوعه يقدم موعظة وحكمة، ورسالة لابد أن تبقى فى كل حين.

 

اليوم الجديد